الخميس 02 يوليو 2020 08:52 م بتوقيت القدس المحتلة

خلافات بين نتنياهو وغانتس وتهديدات بالذهاب لانتخابات رابعة

خلافات بين نتنياهو وغانتس وتهديدات بالذهاب لانتخابات رابعة

رام الله الاخباري:

ازدادت حدة الخلاف بين رئيس وزراء حكومة الاحتلال وزعيم حزب الليكود بنيامين نتنياهو، ووزير جيش الاحتلال وزعيم حزب "أزرق أبيض" بيني غانتس، فيما أشارت وسائل إعلام إسرائيلية إلى أن نتنياهو هدد بالتوجه لانتخابات جديدة وحل الحكومة.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرنوت" اليوم الخميس: إن "مواجهة حادة حدثت بين نتنياهو وغانتس قبيل إقرار قيود جديدة بعد تفشي فيروس كورونا، حيث انسحب نتنياهو من الجلسة وهدد وزراء أزرق أبيض بالتوجه للانتخابات".

من جانبها، قالت صحيفة "معاريف" إنه "بعد المواجهة الحادة في كابينت كورونا، أعلن نتنياهو أنه سيدلي ببيان لوسائل الإعلام الساعة 20:30".

وكان غانتس قد هاجم نتنياهو بشكل مبطن، حين قال إن "ما يشغل بال الإسرائيليين في هذه الفترة هو ارتفاع نسب البطالة في دولة الاحتلال على خلفية أزمة جائحة كورونا، وليس تطبيق رئيس وزراء حكومة الاحتلال لخطة الضم".

وقال غانتس بحسب موقع "يديعوت أحرنوت": إن "مليون عاطل عن العمل في إسرائيل، بسبب جائحة كورونا، لا يأبهون بضم إسرائيل أراض فلسطينية بالضفة الغربية".

وردا على سؤال حول تصريحات نتنياهو، بأن الأمر ليس بيده: قال غانتس " يمكن لنتنياهو أن يمضي كما يعتقد ويرى في العملية برمتها، وأنا سأحترم الاتفاقية".

وتوقع غانتس، تفكيك الحكومة الحالية في أي لحظة لأنه لا يوجد اتفاق حول أي حدث سياسي كبير.

وبشأن إنشاء الحكومة بشكلها الوزاري الكبير، قال "إنه عمل على أن تكون الحكومة في حدها الأدنى، لكن الليكود تخلى عن الأصول حتى أصبحت الحكومة بشكلها الحالي".

وقال "لدينا مسؤولية مشتركة عما يتم القيام به، ونسعى لحلول مشتركة بشأن القضايا"، مشيرًا إلى أنه لا يخشى انتقاد نتنياهو أو عمل الحكومة، وأنه سيبقى ملتزم بالاتفاق الائتلافي الحكومي الذي يمكن تغييره بالاتفاق.

 

 

المصدر : عرب 48