الثلاثاء 04 فبراير 2020 09:47 م بتوقيت القدس المحتلة

نتنياهو : "قرار فرض السيادة تأجل لأجل غير مسمى "

نتنياهو : "قرار فرض السيادة تأجل لأجل غير مسمى "

رام الله الاخباري : 

قال  بنيامين نتنياهو  إنه سيطرح مشروع فرض السيادة الإسرائيلية على المستوطنات المقامة في الضفة الغربية المحتلة، لمصادقة الحكومة الاسرائيلية  بعد الانتخابات المقررة في الثاني من آذار/ مارس المقبل.

واعترف نتنياهو خلال مشاركته في مؤتمر انتخابي لحزبه (الليكود)، عقد مساء اليوم، الثلاثاء، في "بيت شيمش" (عين شمس)، غربي مدينة القدس، أن قرار فرض سيادة الاحتلال الإسرائيلي على مناطق في الضفة، تأجل لأجل غير مسمى.

يشار إلى أن المتحدث باسم نتنياهو، يوناتان أوريخ، كان قد أعلن في تغريدة على حسابه الرسمي بموقع "تويتر"، الأسبوع الماضي، أن نتنياهو سيحصل على مصادقة الحكومة الإسرائيلية، خلال جلستها الأسبوعية التي عقدت الأحد الماضي، مشروع قرار يقضي بإلغاء الحكم العسكري على المناطق المحتلة، وفرض السيادة الإسرائيلية. وفي وقت لاحق، حذف المتحدث الرسمي لنتنياهو التغريدة.

وقال نتنياهو في حديثه لناخبيه، اليوم، إن "الليكود لن يسمح بضياع هذه الفرضة العظيمة (في إشارة إلى "صفقة القرن")، نحن من سعينا لإتمامها ونحن هنا لترجمتها على الأرض، ولكن لتأمينها، وتأمين حدود إسرائيل، لتأمين مستقبل إسرائيل، على جميع أنصار الليكود المشاركة في الانتخابات والخروج للتصويت.

وكانت هيئة البث الإسرائيلية "كان"، قد نقلت عن مسؤولين في الليكود، أن الحزب يدرس الحصول على مصادقة الحكومة على "صفقة القرن" الأميركية كاملة، وليس فقط على خطوة ضم المستوطنات بالضفة الغربية المحتلة، قبل انتخابات الكنيست الـ23.

ونقلت القناة الرسمية عن مصادر (لم تسمها) داخل الليكود، أن هذا التوجه يهدف إلى وقف معارضة الإدارة الأميركية لتنفيذ الحكومة الإسرائيلية خطوة ضم المستوطنات قبل الانتخابات الإسرائيلية المقبلة.

وقدرت المصادر ذاتها أن تنفيذ هذه الخطوة سيوقف المعارضة الأميركية على خطوات الضم الأحادية الفورية، كون الحديث لا يدور فقط عن مصادقة الحكومة على ضم المستوطنات بل على الخطة بأكملها.

وكخطوة تالية بعد مصادقة الحكومة على "صفقة القرن"، سيتم طرح قرار فرض السيادة على مستوطنات الضفة الغربية للتصويت أمام الكنيست، قبل الانتخابات المقررة في الثاني من آذار/ مارس المقبل، بحسب المصدر ذاته.

وكان نتنياهو قد قال قبل أيام، في محادثات مع مقربين منه في جلسات مغلقة، إنه سيحاول دفع عملية الضم قبل الانتخابات، ولو على نطاق محدود وليس لجميع المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة.

والثلاثاء الماضي، أعلن حزب الليكود الإسرائيلي أن حكومة الأخير ستجتمع الأحد (الماضي) ، لحسم مسألة ضم كل مستوطنات الضفة الغربية المحتلة.

 

المصدر : عرب 48