الخميس 21 نوفمبر 2019 09:20 م بتوقيت القدس المحتلة

أول تعقيب من نتنياهو على لوائح الاتهام بحقه

أول تعقيب من نتنياهو على لوائح الاتهام بحقه

رام الله الاخباري:

رد رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، مساء اليوم الخميس، على التهم الموجهة له في لوائح الاتهام التي قدمت بحقه من قبل المستشار القضائي للحكومة، مشيرا إلى أن الهدف من هذه اللوائح هو الإطاحة به.

وشكك نتنياهو بهذه التهم، مبينا أنه من أجل أن "تبقى دولتنا يجب ان نكون بنظام القانون يحظى بثقة"، مطالبا بالتحقيق مع محققي جهاز الشرطة الإسرائيلية.

ووصف عملية التحقيق معه بـ"الملوثة"، مشككا بالأدلة التي استندت عليها لوائح الاتهام.

وأضاف: "أن الشرطة قامت بابتزاز الشاهد الملكي بالملف 4000، متهما النيابة العامة والشرطة بالانتقائية في تطبيق القانون.

ووجّه مدعي عام الاحتلال الاسرائيلي، افيخاي مندلبنت، الليلة، ثلاثة تهم في ملفات الفساد المتعلقة برئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتانياهو.

وخلال مؤتمر صحفي، قرر مندلبنت تقديم لائحة اتهام ضد نتنياهو تشمل تلقي الرشى وخيانة الأمانة والخداع في الملف 4000، وخيانة الأمانة والخداع في الملفين 1000 و2000، وذلك خلال توليه منصب رئيس الحكومة ووزير الاتصالات.

وبحسب وسائل الاعلام، فإن الرشاوى تشمل هدايا قدمها ميلشين وساكر، وسيجارا فاخرا لنتنياهو ونبيذا لزوجته سارة، إلى جانب تغطية نفقات سفريات العائلة للخارج.

ووفقا لموقع "عرب 48"، فإن المستشار القضائي تبنى توصيات النائب العام، شاي نيتسان، وتوصيات النيابة العامة في لواء تل أبيب بتقديم لائحة اتهام ضد نتنياهو.

ويرى المراقبون في إسرائيل، أن قرار مندلبليت سيترك آثاراً على مستقبل حلّ الأزمة السياسية التي تواجهها إسرائيل، في أعقاب فشل كل من نتنياهو ومنافسه بني غانتس، زعيم تحالف "كاحول لفان"، في تشكيل حكومة.

وقرر المستشار القضائي تقديم لوائح اتهام ضد رجل الأعمال شاؤول ألوفيتش وزوجته، مالك شركة بيزك وموقع "واللا"، وشملت تهم تقديم الرشى والتشويش على الإجراءات القضائية في الملق 4000، بالإضافة إلى تهم أخرى.