الثلاثاء 20 أغسطس 2019 02:41 م بتوقيت القدس المحتلة

بلدية نابلس تفتتح مشروع "شريان الحياة "

بلدية نابلس تفتتح مشروع "شريان الحياة "

رام الله الاخباري : 

افتتحت بلدية نابلس، اليوم الثلاثاء، مركز الخدمات والطوارئ الغربي بالمدينة، وأطلقت مشروع "شريان الحياة"، الخط الناقل للمياه الممتد من بئر الباذان باتجاه مضخة المساكن.

وقال رئيس بلدية نابلس عدلي يعيش، خلال حفل الافتتاح الذي أقيم في ساحة المركز، إن طاقم المجلس البلدي الحالي ومنذ أن استلم إدارة البلدية في أيار 2017 رصدت خطة مدروسة وأولويات، أهمها توفير المياه. حيث يدشن مشروع شريان المياه، اضافة الى حفر بئر جديدة وسط نابلس سيرى النور قريبا. وبذلك ستتوفر المياه لنابلس والكثير من القرى المحيطة لـ15 سنة قادمة.

وكانت دائرة المياه والصرف الصحي في بلدية نابلس في بداية العام الحالي بدأت بالخطوات العملية لتنفيذ مشروع الخط الناقل للمياه الممتد من بئر الباذان بالاتجاه مضخة المساكن "شريان الحياة"، بطول 5700 متر، وقطر 20 أنشا.

من جهته قال رئيس سلطة المياه الفلسطينية مازن غنيم، إن الأزمة المالية قصة تحدي مع المحتل الذي يحاول أن يمنع الماء، وأي عملية تطور وتنمية عن الفلسطينيين.

وأضاف: ان التعاون ما بين سلطة المياه وبلدية نابلس جاء بنتائج كبيرة للمدينة والقرى المجاورة، بهدف تعزير صمود المواطن.من جهته قال وزير الحكم المحلي مجدي الصالح، إن الاحتلال يريد أن يبقينا بدائرة الحاجة الأساسية.

وأضاف: ان ادراكنا لسياسة الاحتلال يحتم علينا كحكومة وبلديات العمل والتنسيق بعيد المدى دون اغفال الحاجات الأساسية والسير في جميع الاتجاهات للإسهام في حل قضايانا.

وسيؤمن مشروع شريان الحياة ضخ مئات الأمتار المكعبة من الماء يوميا من منطقة الباذان لمدينة نابلس.

بدوره أوضح مدير دائرة المياه والصرف الصحي بالبلدية عماد المصري أن المشروع الجديد يعمل على تحقيق أهداف عدة، أبرزها توفير كميات مياه إضافية لأغراض الشرب لمدينة نابلس وبعض القرى المجاورة والمخيمات الأربعة التابعة لمدينة نابلس، وذلك عن طريق زيادة كميات المياه التي تضخ في الخط بعد شراء مياه من آبار خاصة وعن طريق خفض الفاقد.

كما يهدف المشروع، حسب المصري، إلى تقليل تكاليف الصيانة المرتفعة والتخفيف من أعباء أعمال الصيانة المتكررة الناتجة عن اهتراء الخط القديم؛ خاصة أن مساره في أراض وعرة يصعب الوصول إليها، لافتا إلى أنه تمت إزاحة الخط الجديد إلى جانب الشارع العام لتمكين أصحاب الأراضي من البناء في أراضيهم.

وتقدر الكميات التي يمكن ضخها بحوالي 24000 متر مربع في اليوم.

ومن المتوقع أن تستفيد أغلب مناطق نابلس من مشروع شريان الحياة، فبالإضافة إلى المنطقة الشرقية ستصل المياه إلى المناطق الوسطى والغربية من المدينة بما يضمن عدالة التوزيع ووصول المياه لكافة المناطق.

وبلغت قيمة مشروع شريان الحياة الاجمالية 2.5 مليون دولار بتمويل مشترك من صندوق تطوير واقراض البلديات والصندوق العربي من خلال مؤسسة التعاون وبلدية نابلس. بالإضافة الى مساهمة عينية من سلطة المياه من خلال توفير الأنابيب بطول 2.2 كيلومتر لتنفيذ الخط الناقل.

من جهته تحدث مستشار وحدة المشاريع في بلدية نابلس سليمان أبو غوش عن مركز الخدمات، وقال: إنه المركز الرابع في المدينة، حيث توجد مراكز مماثلة في المنطقة الشرقية، ومنطقة التعاون، ووسط المدينة.

ويأتي هذا المشروع بعد أن طرأ توسع ملحوظ على مدينة نابلس، واستجابة للتأخر في تقديم بعض الخدمات بسبب التباعد الجغرافي.

وأضاف أبو غوش، ان الخدمات التي يقدمها تشمل آليات ثقيلة لقسم الهندسة لخدمة المنطقة في حالة الطوارئ، بالإضافة الى مركزا لطوارئ الصرف الصحي، ومركز إطفاء تابع لإطفائية بلدية نابلس، ومركز اسعاف تابع للهلال الأحمر.