الخميس 23 مايو 2019 09:52 ص بتوقيت القدس المحتلة

الازمة المالية ...تحذيرات اسرائيلية من انهيار السلطة الفلسطينية

الازمة المالية ...تحذيرات اسرائيلية من انهيار السلطة الفلسطينية

ذكرت صحيفة هارتس العبرية، أن جيش الاحتلال قدم تقديرات للمستويات السياسية في إسرائيل، تشير إلى إمكانية انهيار السلطة الفلسطينية اقتصادياً خلال شهرين أو ثلاثة، مشيرة إلى رفض استلام أموال المقاصة، ورفض المشاركة في مؤتمر المنامة، سيعززان هذه التقديرات.

وبحسب الصحيفة، فإن تقديرات الجيش بانهيار السلطة الفلسطينية اقتصادياً خلال شهرين أو ثلاثة على أبعد تقدير، بسبب رفض استلام أموال المقاصة التي تجبيها إسرائيل بعد خصم مخصصات الأسرى والشهداء، مشددة على أن السلطة الفلسطينية لن تتراجع عن رفضها لورشة المنامة الاقتصادية.

وقررت إسرائيل، حسم مبلغ 40 مليون شيكل شهريا من أموال الضرائب التي تجبيها للسلطة. وردا على ذلك جمدت السلطة تسلم هذه الأموال، ما أدى إلى تقليص نحو 600 مليون شيكل شهريا من ميزانية السلطة.

وزعمت الصحيفة، أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس، يرى نفسه أمام هجوم ثلاثي من أمريكا وإسرائيل وحماس، لمنع تحقيق حل الدولتين، حيث أن الولايات المتحدة تعرض الآن "السلام الاقتصادي"، بدون حل قضية القدس والحدود، وتحاول فرض الفصل الدائم بين الضفة الغربية وقطاع غزة.

وحول العلاقة مع إسرائيل، ترى تقديرات الجيش، أن الرئيس عباس يعتبر أن إسرائيل تواصل البناء في المستوطنات، وترفض الحوار السياسي وتتحين الفرصة لضم أجزاء من الضفة الغربية، مع محاولة المساس بالسلطة اقتصاديا من خلال اقتطاع أموال الضرائب والمقاصة، في وقت يرى أن حماس تقيم دولة في غزة بموافقة صامته من أمريكا وإسرائيل.

وتشير تقديرات الجيش الإٍسرائيلي، إلى الرئيس عباس يرى في أي أفق تكون نهايته فرض "السلام الاقتصادي" على السلطة، سيؤدي لدفن حل الدولتين.

 

المصدر : وكالة سوا