الأحد 18 أكتوبر 2020 10:16 م بتوقيت القدس المحتلة

مليون عاطل عن العمل في "اسرائيل "

مليون عاطل عن العمل في "اسرائيل "

رام الله الاخباري:

أعلنت السلطات الإسرائيلية، اليوم الأحد، عن تسجيل 205 ألف عاطل عن العمل أسمائهم للمرة الأولى خلال سبتمبر الماضي، وهو الرقم الأعلى منذ بداية موجة كورونا في مارس/آذار الماضي.

وبحسب مصلحة التشغيل الإسرائيلية، فإن أغلب المسجلين لطلبات العمل من فئة الشباب، الذين تقل أعمارهم عن 24 عاما، معتبرا أنها قفزة كبيرة مقارنة مع ما تم تسجيله بداية الجائحة.

وأشار إلى أن عدد العاطلين عن العمل يقترب من مليون شخص، مبينة أن هناك قفزة كبيرة في عدد العاطلين عن العمل من فئة الشبان والنساء.

ولفتت مصلحة التشغيل الإسرائيلية، إلى أن نسبة البطالة في أوساط النساء، بلغت قرابة 62.7% خلال شهر سبتمبر، مقارنة بـ57.1% خلال شهر آذار الماضي.

والاسبوع الماضي، كشفت وزارة المالية الإسرائيلية، عن خطة جديدة، بمنح هبة خاصة للعاطلين عن العمل منذ أكثر من 100 يوم، تصل إلى 8 آلاف شيكل، يتم دفعها على أربع مراحل.

وسجل الاقتصاد الإسرائيلي انكماشًا كبيرًا جدًا في الربع الثاني من العام الحالي وذلك في ظل تفشي فيروس كورونا وإجراءات الوقاية والسلامة التي فرضتها الحكومة الإسرائيلية في محاولة للسيطرة على تفشي الفيروس داخل المجتمع "الاسرائيلي".

وأفادت دائرة الاحصاء المركزية الإسرائيلية اليوم، الأحد، أن الناتج القومي الخام في إسرائيل" قد انخفض في الربع الثاني لهذا العام بنسبة 28.8%.

وعزت دائرة الاحصاء الانكماش الذي حصل في الشهور الثلاثة من الربع الثاني (ابريل، مايو، يونيو) إلى الاجراءات التي اتخذتها الحكومة "الاسرائيلية" للحيلولة دون تفشي فايروس كورونا في المجتمع الاسرائيلي، والتي شملت على خطوات أثرت بشكل مباشر سلبًا على الاقتصاد الاسرائيلي.

وأكدت وزارة الصحة في دولة الاحتلال، اليوم الأحد، عدم تسجيل أية حالة وفاة في "إسرائيل" جراء فيروس كورونا المستجد خلال الـ 24 ساعة الماضية، بالتزامن مع بدء إجراءات الفتح التدريجي.

وأعلنت الوزارة تسجيل 395 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع إجمالي الإصابات في "إسرائيل" إلى 302,832 إصابة، بينها 2,190 حالة وفاة، فيما أشارت إلى أن عدد الإصابات النشطة بلغ 33,727 مصابا،

ولفتت إلى أن من بين الاصابات هناك 673 حالة خطيرة منها 237 شخصًا يستعينون بأجهزة التنفس الاصطناعي.

وأقر كابينيت الكورونا الإسرائيلي، فك الحظر الذي دخلته البلاد بفعل انتشار جائحة كوفيد-19 بدءاً من منتصف الليلة الماضية، وسط معارضة وزارة الصحة الإسرائيلية للمصادقة على أية إجراءات من شأنها تخفيف التدابير الاحترازية قبل مرور أسبوعين على الأقل خوفاً من موجة انتشار ثانية قد تكون أشد فتكاً من الموجة الأولى.

المصدر : كل العرب