الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 08:54 م بتوقيت القدس المحتلة

تركيا تسقط طائرة حربية ارمينية من نوع "سوخوي -25"

تركيا تسقط طائرة حربية ارمينية من نوع "سوخوي -25"

رام الله الاخباري:

أعلنت وزارة الدفاع الأرمينية، اليوم الثلاثاء، إسقاط طائرة أرمينية من قبل مقاتلة تركية في سماء أرمينيا.

وقالت السكرتيرة الصحفية لوزارة الدفاع الأرمينية شوشان ستيبانيان، "أثناء قيامها بمهمة قتالية خلال المعارك المضادة للطائرات والمعارك الجوية، أسقطت مقاتلة متعددة الوظائف من طراز إف-16 تابعة لسلاح الجو التركي، طائرة هجومية من طراز "سوخوي-25" تابعة لسلاح الجو الأرمني في أجواء أرمينيا، ما أدى إلى مقتل الطيار".

وأعلنت وزارة الدفاع الأرمينية في وقت سابق، إسقاط طائرة مروحية للقوات المسلحة الأذربيجانية في منطقة الصراع في كاراباخ.

و تتواصل الاشتباكات المسلحة بين القوات الأذربيجانية والأرمينية، حيث اعلن الطرفان تمكنه من إيقاع خسائر في صفوف الطرف الآخر، وهو ما ينذر بتطور المعارك والحرب المعلنة بين الجانبين.

وفشلت مطالبات العديد من دول العالم في إقناع الطرفين بوقف الاشتباكات بينهما، حيث تواصل البلدان نزاعات حدوديةمنذ عقود السيطرة على كاراباخ، فيما سيعقد مجلس الأمن الدولي، جلسة حول التصعيد بين البلدين.

وأعلنت القوات الأرمينية، تكبيد خصومها خسائر كبيرة منذ اشتعال المواجهات وإسقاط نحو 50 طائرة من دون طيار وأربع مروحيات وتدمير 80 دبابة، فيما نفت القوات الأذربيجانية تلك المزاعم.

وتعتبر هذه المعارك الدائرة الأكبر من نوعها منذ العام 1994، فيما تزداد المخاوف من مواجهة بين حلفاء كل من الدولتين المدعومتين من قوى عظمى في المنطقة، حيث تدعم تركيا أذربيجان، فيما تدعم روسيا الحكومة في أرمينيا.

ويقع إقليم ناغورنو كاراباخ، أو ناغورني قره باغ، في منطقة جنوب القوقاز بين أرمينيا وأذربيجان، وتبلغ مساحته 4.4 آلاف كيلومتر مربع، وعدد سكانه نحو 147 ألف نسمة، وظلت موضع خلاف بين أرمينيا وأذربيجان لسنوات طويلة.

وكان الزعيم السوفييتي جوزيف ستالين قد قررعام 1923 ضم الإقليم إلى أذربيجان ومنحه حكما ذاتيًا، فيما اندلعت حرب بين البلدين مطلع التسعينات، أودت بحياة نحو 30 ألف شخص من أجل السيطرة لعى الإقليم.

 

المصدر : سبوتنيك