السبت 11 يوليو 2020 05:23 م بتوقيت القدس المحتلة

أردوغان: تحويل "آيا صوفيا" لمسجد يبشر بتحرير الأقصىى

أردوغان: تحويل "آيا صوفيا" لمسجد يبشر بتحرير الأقصىى

رام الله الاخباري : 

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن مسجد "آيا صوفيا" سيتم فتحه أمام المسلمين وغير المسلمين، داعياً إلى احترام القرار الذي اتخذته الهيئات القضائية والتنفيذية في تركيا حول تحويله إلى مسجد، بعد الانتقادات الواسعة للقرار.

وقال أردوغان: إنه "مثل جميع مساجدنا، ستفتح أبواب آيا صوفيا أمام الجميع من مواطنين وأجانب وغير مسلمين، الذي يعد تراثا مشتركا للإنسانية، سيواصل احتضان الجميع بشكل أكثر صدقا وأصالة".

وأضاف: أنه "من المخطط افتتاح "آيا صوفيا" للعبادة في 24 يوليو/ تموز الجاري بإقامة صلاة الجمعة، وسيتم إلغاء رسوم الدخول إلى مسجد "آيا صوفيا" عقب رفع وضع المتحف عنه".

وتابع: أن إعادة "آيا صوفيا" لمسجد مرة أخرى خطوة سيسجلها التاريخ في صفحاته، مضيفا: "لا نتدخل في شؤون الدول الأخرى لا سيما في قضية أماكن العبادة".

وقال أردوغان: إن "إعادة آيا صوفيا إلى جامع مرة أخرى واحدة من أهم الأحداث التي سيشهدها التاريخ ويسجلها في صفحاته، ونرفض إثارة النعرات الطائفية والادعاءات بأن الأتراك ينتهكون حقوق الأقليات غير صحيحة".

وأضاف الرئيس التركي: أن "إعادة آيا صوفيا إلى جامع رسالة من المسلمين في العالم بأننا سنعود وبقوة وندافع عن مقدساتنا، ومن حق الشعب التركي في "آيا صوفيا" لا يقل عن حق من أنشأه قبل 1500 عام".

وتابع: أن "هناك أكثر من 453 كنيسة وكنيسا في تركيا وهذا المشهد يعد تجليا لإدراكنا بأن اختلافاتنا تثرينا، وأن قرار تحويل "آيا صوفيا" إلى متحف الذي اتخذ إبان حكم الحزب الواحد إهانة للتاريخ وانتهاك للقوانين".

وقال: "يشهد "آيا صوفيا" اليوم إحياء جديدا له كالذي شهده عبر التاريخ، وإن إعادة فتح "آيا صوفيا" بشارة نحو عودة الحرية للمسجد الأقصى"، على حد قوله.

ومضى قائلا: إن "عودة العبادة إلى "آيا صوفيا" بعد 70 عاما، بعث جديد قد تأخر".