الأحد 22 مارس 2020 11:25 ص بتوقيت القدس المحتلة

مصر تبرأ جمال وعلاء مبارك من الاتهامات الموجهة اليهما

مصر تبرأ جمال وعلاء مبارك من الاتهامات الموجهة اليهما

رام الله الاخباري:

برأ القضاء المصري، اليوم السبت، نجلي الرئيس المصري السابق حسني مبارك، علاء وجمال، في قضية التلاعب بالبورصة التي كانوا متهمون بها.

وقضت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة، ببراءة علاء وجمال مبارك، وآخرين، في القضية المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب بالبورصة".

ووفقا لـ"روسيا اليوم"، فإن الحاصلون على البراءة هم كلا من:

أيمن أحمد فتحي حسين سليمان 51 سنة رئيس مجلس إدارة البنك الوطني سابقا، رئيس مجلس إدارة شركة دريكسل للمعدات البترولية حاليا، ياسر سليمان هشام الملواني 50 سنة عضو مجلس إدارة البنك الوطني سابقا، أحمد نعيم أحمد بدر 44 سنة عضو مجلس إدار البنك الوطني سابقا، العضو المنتدب لشركة النعيم القابضة "هارب" جمال محمد حسني مبارك 47 سنة "محبوس"، علاء محمد حسني مبارك 49 سنة

 عضو مجلس إدارة شركة بوليون سابقا "محبوس"، وعمرو محمد على القاضي 52 سنة، عضو مجلس إدارة البنك الوطني سابقا، مدير عام شركة أسيك، وحسين لطفي صبحي الشربيني 45 سنة عضو مجلس إدارة البنك الوطني سابقا، العضو المنتدب بشركة اتش. سي.

يذكر أن النائب العام الأسبق المستشار عبد المجيد محمود، كان قد أحال المتهمين إلى محكمة جنايات القاهرة، لاتهامهم بالحصول على مليارين و51 مليونا و28 ألفا و648 جنيها، بالمخالفة للقانون.

وأسندت النيابة لجمال مبارك الاشتراك بطريق الاتفاق والمساعدة مع موظفين عموميين فى جريمة التربح والحصول لنفسه وشركاته بغير حق على مبالغ مالية مقدارها 493 مليون و628 ألف و646 جنيه، بأن اتفقوا فيما بينهم على بيع البنك الوطني، لتحقيق مكاسب مالية لهم ولغيرهم ممن يرتبطون معهم بمصالح مشتركة، وتمكينه من الإستحواذ على حصة من أسهم البنك عن طريق إحدى الشركات بقبرص.

المصدر : روسيا اليوم