الخميس 12 سبتمبر 2019 02:16 م بتوقيت القدس المحتلة

"اسرائيل " تكشف النقاب عن تجنيدها لمسؤول عربي كبير

"اسرائيل " تكشف النقاب عن تجنيدها لمسؤول عربي كبير

نجح جهاز الاستخبارات الإسرائيلي في تجنيد مسؤول عربي كبير، دون علمه، كما حصل منه على مدار خمس سنوات على معلومات سريّة مهمة جدًا لاسرائيل.

وقالت صحيفة "يديعوت الإسرائيلية" الخميس، أن المسؤول العربي الذي لا زال يشغل منصبه المهم جدًا، لا يعرف عن ذلك حيث يعتقد انه يعمل لصالح كيان مدني، مؤكدة أنه ما زال مصدر معلومات مهم لاسرائيل.

وأطلق جهاز الاستخبارات اسم "طوربيدو" على عميله المهم جدًا، فيما كشفت الصحيفة عن تفاصيل كيفية تجنيد هذا المسؤول وطريقة عمله وتعاونه مع جهاز المخابرات.

بدورها، كشفت الوحدة 504 في جهاز الاستخبارات الإسرائيلي عن مراحل عملية "تجنيده" بصورة مفصلة، والتي قادت إلى إقناعه بالكشف عن أسرار أمنية حساسة جدا لدولته.

وتسعى الوحدة 405 دائمًا لإيجاد مصادر معلومات ذات قيمة استخباراتية عالية بشغلهم مناصب هامة جدا، وفق المسؤول عنها الضابط (38)، الذي أكد على أن "الشخصيات التي تتولى هذه المناصب العالية، هم بجيل كبير ويمتلكون خبرة كبيرة، ومتيقظون ومتشككون أكثر".

وأكدت يديعوت أن التقرير المفصل، سينشر الجمعة، موضحةً أنه سيتطرق إلى طريقة عمل جهاز المخابرات وكيفية اقناع وتجنيد مسؤول بمكانة "طوربيدو" نجح بالوصول إلى منصب كبير جدا بالتعاون مع إحدى أكثر الوحدات سرية في جهاز المخابرات الإسرائيلي.

وكان قد تم تجنيد "طوربيدو" بعد التواصل مع أحد اقاربه الذي يعيش خارج هذه الدولة، تواصل معه الضابط المسؤول عن مواضيع أخرى ليست لها علاقة مع "طوربيدو" وفي سياق الحديث بينهما تم التطرق إلى "طوربيدو" وتم التعرف عليه لاحقا في سياق الموضوع المهني الذي عن طريقه تم التعارف على قريبه، وفق المسؤول (38).

 

المصدر : وسائل اعلام اسرائيلية