الجمعة 05 يوليو 2019 06:33 م بتوقيت القدس المحتلة

بيرتس: حكومة نتنياهو أضعفت قوة الردع الاسرائيلية

بيرتس: حكومة نتنياهو أضعفت قوة الردع الاسرائيلية

أكد رئيس حزب العمل عامير بيرتس على أن هناك شخصيات في اليسار تقوم باتباع سياسة الاستعلاء على المصوتين لصالح اليمين، متسائلًا:" كيف يمكن جذبهم ليصوتوا لليسار؟"

جاء ذلك في مقابلة أجراها اليوم الجمعة مع صحيفة "ماكور ريشون" اليمينية،  موجهًا اتهامًا لحكومة بنيامين نتنياهو بأنها أحدثت تآكلا في قوة الردع، مشيرًا إلى أن اليمين يتبع سياسة التبجح بمواجهته مع حزب الله، ولكن في الكلام فقط، ولكنه بالمقابل لم يتردد في شن حرب ضد المنظمة ودخول قطاع غزة عقب اختطاف الجندي جلعاد شاليط عام 2006.

وأكد بيرتس إيمانه أنه بالإمكان شن عمليات عسكرية وإلى جانبها اتخاذ خطوات سياسية سعيًا إلى السلام، وذلك خلافًا لسياسة نتنياهو.

يشار إلى نتنياهو سبق وأن هدد الأسبوع الماضي بشن عملية عسكرية واسعة النطاق في قطاع غزة وذلك عبر تغريدة له على حسابه بموقع "تويتر" قائلًا:" ما يرشدني هو شيء واحد فقط وهو أمن دولة إسرائيل".

وفي مستهل جلسة الحكومة الأسبوعية الأحد الماضي تناول نتنياهو الأوضاع في جنوب الأراضي المحتلة على ضوء التوتر المتكرر مع حماس في قطاع غزة، وقال: "نحن نتفهم المصاعب التي يواجهها سكان البلدات الإسرائيلية المحاذية لقطاع غزة".

وأضاف قائلًا:" لذا فرضنا الأسبوع الماضي، عقوبات شديدة على حركة حماس، بما في ذلك وقف الوقود عن محطة توليد الكهرباء، وفي حال استدعت الضرورة فإننا سنضيق الخناق أكثر فأكثر على حماس".

يذكر أنه بين فترة وأخرى تندلع مواجهات بين المقاومة في غزة وقوات الاحتلال الإسرائيلي، تقصف خلالها الطائرات والمدفعية الإسرائيلية أهداف المقاومة في غزة، فيما ردت فصائل المقاومة برشقات من الصواريخ تجاه المستوطنات المحاذية للقطاع.

المصدر : رام الله الاخباري