الخميس 09 أغسطس 2018 10:47 م بتوقيت القدس المحتلة

المقاومة تطارد خلية سلفية خرجت عن الاجماع وقصفت بئر السبع

المقاومة تطارد خلية سلفية خرجت عن الاجماع وقصفت بئر السبع

ذكر موقع 48 الاخباري الفلسطيني عن مصادر في غزة  أن مجموعة سلفية (لم تحددها) هي من أطلق صاروخ "غراد" باتجاه مدينة بئر السبع، بعد ظهر اليوم

الخميس، في محاولة لإفشال وساطة دولية يقوم بها مبعوث الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط، نيكولاي ميلادينوف، لثبيت التهدئة.وأوضحت المصادر أن "قوة أمنية تطارد المجموعة السلفية المشتبهة بإطلاق الغراد دون التنسيق مع غرفة العمليات العسكرية المشتركة لفصائل المقاومة".

وأكدت أن "غرفة العمليات العسكرية لفصائل المقاومة ليس لها أي مسؤولية عن عملية إطلاق الصاروخ على بئر السبع".وأشارت المصادر إلى أن "إطلاق الصاروخ جاء ضمن مساع لتخريب وساطة دولية يقودها ميلادنوف لتثبيت التهدئة".

وسقط صاروخ من طراز "غراد"، بعد ظهر اليوم، بمنطقة مفتوحة بالقرب من مدينة بئر السبع، حيث دوت صافرات الإنذار في جنوب البلاد رغم الحديث عن وقف إطلاق النار والاتصالات الأممية للتوصل إلى تهدئة.

فيما أكدت وسائل اعلام من غزة  ان لا علاقة لحركتي حماس والجهاد الاسلامي في عملية اطلاق الصواريخ على بئر السبع وأن "قوة أمنية تطارد المجموعة السلفية المشتبهة بإطلاق الغراد دون التنسيق مع غرفة العمليات العسكرية المشتركة لفصائل المقاومة".

وأكدت أن "غرفة العمليات العسكرية لفصائل المقاومة ليس لها أي مسؤولية عن عملية إطلاق الصاروخ على بئر السبع" موضحة إلى أن "إطلاق الصاروخ جاء ضمن مساع لتخريب وساطة دولية يقودها ميلادنوف لتثبيت التهدئة".