ماذا قال بارليف عن خليفته المرتقب بن غفير؟

رام الله الإخباري

أفادت الإذاعة العبرية العامة، بأن وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي عومر بارليف، انتقد خليفته المرتقب عضو الكنيست المتطرف إيتمار بن غفير، على خلفية عزمه إدخال تغييرات في جهاز الشرطة بحيث جعلها تخضع له كلياً.

وقال بارليف، إن بن غفير رئيس حزب "عوتسما يهوديت" سيكون وزيرا للأمن الداخلي، لكنه "ليس لديه خلفية، ولم يقم بإدارة أي شيء في حياته ولا يفهم التسلسل الهرمي للقيادة في الشرطة". وفق الإذاعة العبرية

وأضاف أن "من يتحدث عن تغيير التعليمات الخاصة بفتح النار وتغيير صلاحيات الوزير لا يفهم ما يقوله"، مضيفا: "قبل بضعة أسابيع هاجم المستوطنون مقاتلين إسرائيليين، يزعجني حقا أنه سيكون هناك أشخاص في الوزارة يدعمون المهاجمين".

وبحسب تفاهمات بين رئيس الوزراء المكلف بنيامين نتنياهو الذي يجري مفاوضات لتشكيل حكومته، وبن غفير، سيتم توسيع صلاحيات وزير الأمن الداخلي على حساب القائد العام للشرطة، من خلال تغيير "مرسوم الشرطة" وهو القانون الذي يحدد مهامها وينظم العلاقات بين قائدها العام ووزير الأمن الداخلي.

وقال بارليف في تغريدة نشرها على حسابه بتويتر: "يجب عدم تغيير مرسوم الشرطة، كما أنه ليس من الضروري القيام بذلك".

ويمنح المرسوم استقلالية كاملة للشرطة وقائدها، لكنه يمنح الوزير أيضًا صلاحيات معينة على الشرطة التي تقع ضمن مسؤوليات وزارته.

وتابع "بارليف": "إذا كانت هذه بالفعل هي الاتفاقات بين الليكود وعوتسما يهوديت، فهذا تدخّل سياسي فاضح سيؤدي إلى إلحاق ضرر جسيم باستقلال الشرطة وإضعافها وكذلك صلاحيات قائدها".

وأضاف: "هذه وصفة لتدمير الشرطة، وحتى الخشية من الإضرار بالديمقراطية"، معتبرًا أنه "بدون مرسوم الشرطة هناك تخوّف من التدخل السياسي من قبل الوزير، وأحيانا حتى من قبل الحكومة بأكملها".

ومنذ تكليفه من قبل الرئيس الإسرائيلي يتسحاق هرتسوغ بتشكيل الحكومة في 13 نوفمبر الجاري، يجري نتنياهو مفاوضات مع قادة أحزاب معسكر اليمين لتشكيل ائتلافه الحكومي، ضمن مهلة زمنية تستمر 28 يومًا، يمكن تمديدها مدة 14 يومًا بموافقة الرئيس.

ويعتزم نتنياهو تشكيل الحكومة من حزب "الليكود" الذي يرأسه، وأحزاب "شاس" و"يهودوت هتوراه" و"القوة اليهودية" و"الصهيونية الدينية".

وقبيل الانتخابات التي جرت مطلع نوفمبر الجاري، صرّح بن غفير بأنه طلب من نتنياهو منحه حقيبة الأمن الداخلي حال تشكلت حكومة من اليمين، وقال إن خطته تعتمد على نقاط بينها "تغيير قواعد إطلاق النار" تجاه الفلسطينيين.

الإذاعة العبرية العامة