انتخابات لبنان..حلفاء حزب الله يخسرون مقاعد لصالح المعارضة

الانتخابات في لبنان

رام الله الإخباري

خسر حلفاء لحزب الله، مقاعدهم النيابية أمام أحزاب المعارضة، في النتائج الأولية للانتخابات البرلمانية التي جرت في لبنان أمس، وذلك في ظل الأزمات التي تعاني منها لبنان في السنوات الأخيرة.

وبحسب نتائج الانتخابات، فإن حزب الله وحركة أمل، احتفظوا بكامل المقاعد المخصصة للطائفة الشيعية وهي 27 مقعدا، غير أن حليفه، التيار الوطني الحر بزعامة رئيس الجمهورية، ميشال عون، فشل في الحفاظ بأكثرية نيابية مسيحية، حيث خسر عدداً من المقاعد لصالح خصمه حزب القوات اللبنانية.

ووفقا للنتائج الأولية، فإن نواب مقربون من حزب الله، لم ينجحوا في الاحتفاظ بمقاعدهم على غرار نائب الحزب القومي السوري الاجتماعي، أسعد حردان، عن المقعد الأرثوذكسي في إحدى دوائر الجنوب والذي يشغله منذ عام 1992، والنائب الدرزي، طلال أرسلان، في دائرة عاليه في محافظة جبل لبنان.

أما حزب القوات اللبنانية، فقد ضمن فوزه بأكثر من 20 مقعداً، بعدما كان الحزب قد فاز بـ 15 مقعدا فقط في انتخابات 2018.

وجاءت الانتخابات النيابية اللبنانية، في الوقت الذي يعاني لبنان من حالة انهيار اقتصادي هو الأسوأ منذ سنوات طويلة، بالإضافة إلى انفجار مروّع في 4 آب/أغسطس 2020 في مرفأ بيروت أودى بحياة أكثر من مئتي شخص ودمّر أحياء من العاصمة.

وأصبح أكثر من 80% من سكان لبنان تحت خط الفقر، فيما خسرت الليرة اللبنانية أكثر من 90% من قيمتها أمام الدولار، ولامس معدل البطالة نحو ثلاثين في المئة.

عرب 48

خبر عاجل