المالكي: مستعدون للتعاون مع الإدارة الأمريكية الجديدة والعودة للمفاوضات

فلسطين والعودة الى المفاوضات

رام الله الإخباري

أكد وزير الخارجية الفلسطيني الدكتور رياض المالكي استعداد السلطة الفلسطينية للتعاون مع الإدارة الأمريكية الجديدة، والالتزام بحل الدولتين وفق مفاوضات ثنائية مباشرة.

وأوضح المالكي في مؤتمر صحفي مشترك جمعه مع نظيريه المصري والأردني، اليوم، أن المفاوضات الثنائية المباشرة يجب أن تكون برعاية الرباعية الدولية.

واعتبر أن إجراءات الاحتلال المتعلقة بالاستيطان وضم الضفة والأغوار وعزل القدس تعيق العودة إلى المفاوضات، مضيفا أنه لا يمكن التغاضي عن سلوكه في الأراضي الفلسطينية.

وعن عودة التنسيق الأمني بين السلطة و"إسرائيل"، أوضح أنه أعيد عقب إرسال الجانب الإسرائيلي رسالة تؤكد التزامه بالاتفاقيات السابقة مع السلطة.

ولفت وزير الخارجية الفلسطيني إلى أن التنسيق المصري الأردني الفلسطيني يؤسس للانطلاق عربيا ودوليا، وله أهمية كبيرة.

وفي وقت سابق  أكد وزراء خارجية فلسطين رياض المالكي، ومصر سامح شكري، والاردن أيمن الصفدي، أن قرارات الشرعية الدولية وآخرها القرار 2334، ومبادرة السلام العربية، تمثل المرجعيات المعتمدة للتفاوض، باعتبار التفاوض السبيل الوحيد لإحلال السلام.

وشددوا في بيان صحفي مشترك عقب اجتماع تشاوري، اليوم السبت في القاهرة، لتنسيق المواقف وتبادل وجهات النظر حول التطورات والقضايا الإقليمية، على أن القضية الفلسطينية هي القضية العربية المركزية، وناقشوا سبل دفع الأطراف المعنية للانخراط في العملية السلمية.

 

رام الله الإخباري

خبر عاجل