الأربعاء 30 سبتمبر 2020 05:35 م بتوقيت القدس المحتلة

تقرير : امير الكويت سيتعرض لضغوطات من اجل التطبيع مع الاحتلال

تقرير : امير الكويت سيتعرض لضغوطات من اجل التطبيع مع الاحتلال

رام الله الاخباري:

كشف تقرير نشرته صحيفة أمريكية، أن السعودية والإمارات ستمارسان ضغوطاً على أمير الكويت الجديد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، من اجل التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، حيث كان أمير البلاد الراحل الشيخ صباح الأحمد الصباح رافضاً لفكرة التطبيع مع الاحتلال.

وقالت صحيفة "وول ستريت جورنال"، إن الكويت ستكون أمام ضغوط لتطبيع العلاقات مع "إسرائيل"، بعد وفاة أمير البلاد، مشيرة إلى أن الكويت كانت على مدار العقود الماضية في مسار محايد وبعيد عن النزاعات في المنطقة.

وأكدت الصحيفة، أن الاستمرار في نهج أمير الكويت الراحل بالبقاء بعيداً عن التطبيع الذي تسير الإمارات والبحرين فيه بشكل علني، وتزداد الترجيحات بأن تلحق السعودية في الركب، سيجعل البلاد أمام صعوبات عدة.

وفجّر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قبل أسبوعين، مفاجأة بخصوص دولة الكويت والتطبيع مع دولة الاحتلال الإسرائيلي.

وقال ترامب خلال مؤتمر صحفي عقده عقب اجتماعه بالشيخ ناصر الصباح الأحمد الجابر الصباح نجل أمير الكويت: "من الممكن أن تكون الكويت الدولة العربية القادمة التي توقع اتفاق تطبيع العلاقات مع "إسرائيل".

وزعم الرئيس الأمريكي أن الكويتيين "متحمسون جدا" حيال ما يحدث، مرجحا أن يصبحوا جزءً من مسار التطبيع بسرعة كبيرة.

وعاد ترامب وأكد أن هناك عدد كبير من الدول العربية التي ترغب في الانضمام الى التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، مبينا أن هناك 7 أو 8 دول ترغب ان تكون جزءا من التطبيع.