الأحد 27 سبتمبر 2020 10:13 م بتوقيت القدس المحتلة

واشنطن: إيران تواصل تسليح مجموعات "إرهابية" في الشرق الأوسط

واشنطن: إيران تواصل تسليح مجموعات "إرهابية" في الشرق الأوسط

رام الله الاخباري:

اتهمت الحكومة الامريكية، اليوم الأحد، إيران بمواصلة تسليح وتدريب عدد من الجماعات التي تصنفها الولايات المتحدة الأمريكية على أنها إرهابية.

وقال بيان للخارجية الأمريكية: إن "إيران تواصل ممارساتها في تسليح وتدريب الإرهابيين والميليشيات في جميع أنحاء الشرق الأوسط، مما أدى إلى تأجيج الصراعات في العراق وسوريا واليمن"، على حد قول البيان.

وأعادت الولايات المتحدة الأمريكية، قبل أسبوعين عقوبات الأمم المتحدة على جمهورية إيران الإسلامية، ملوحة إلى مجموعة من التدابير الإضافية لتعزيز إنفاذ عقوبات الأمم المتحدة على إيران خلال الفترة المقبلة.

وأكد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، أن عقوبات الأمم المتحدة على إيران "دخلت مجددا حيز التنفيذ".

كما نبه إلى خطورة فشل الدول الأعضاء في الأمم المتحدة من تنفيذ هذه العقوبات، مبينا أن الولايات المتحدة مستعدة لاستخدام سلطاتها لفرض عواقب على هذا الفشل.

واعتبر بومبيو هذا القرار بالخبر الرائع للسلام في المنطقة، لافتا إلى أن "حملة الضغط الأقصى على النظام الإيراني ستستمر حتى يتوقف عن نشر الفوضى والعنف وسفك الدماء"، على حد تعبيره.

في المقابل، تؤكد قوى أخرى رئيسية بينها دول أوروبية حليفة لواشنطن، على ضرورة عدم إعادة فرض العقوبات، وأن لا أثر قانونيا للإجراء الأميركي.

بدورها، أكدت بريطانيا وفرنسا وألمانيا رفضها للخطوة الأميركية، مشيرة إلى أن أي قرار أو إجراء لإعادة فرض عقوبات الأمم المتحدة على إيران سيكون بلا أي أثر قانوني.

من جهتها، اعتبرت السلطات الإيرانية، أن التحرك الأميركي لإعادة العقوبات الدولية على إيران مجرد دعاية ضمن حملة الرئيس دونالد ترامب الانتخابية.

وقال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف: إن واشنطن فشلت في إعادة فرض العقوبات الأممية، واستبعد أن تؤثر العقوبات الثانوية على شراء طهران أسلحة من الصين وروسيا.

 

المصدر : سبوتنيك