الأحد 20 سبتمبر 2020 12:20 م بتوقيت القدس المحتلة

وزير الصحة الاردني يعفي مسؤول ملف كورونا بسبب تصريحاته الاخيرة

وزير الصحة الاردني يعفي مسؤول ملف كورونا بسبب تصريحاته الاخيرة

رام الله الاخباري:

أكد مساعد الأمين العام في وزارة الصحة الأردنية ومسؤول ملف كورونا سابقاً، الدكتور عدنان إسحاق، اليوم الأحد، أنه لم ير أولاده وأهله منذ 11 شهرا، جراء انشغاله في عمله الصحي في ظل جائحة كورونا، وذلك ردا على حالة التنمر التي تعرض لها مؤخرا عبر وسائل التواصل الاجتماعي حول مثال ضربه عن "الضبع".

ونقلت إذاعة "حياة إف أم" عن إسحاق قوله: "ما أجا يوم عيد ولا يوم جمعة ولا يوم سبت وقعدته بالبيت، أخواتي ما شفتهم من 6 أشهر، كنت معني بملف كورونا وما كنت أهدى ولا تلفوني يهدى .. هاي مش مكافئة إلي .. ووزير الصحة بعرف هالحكي".

وأضاف: "نحن نعيش الآن والفايروس حولنا وعدد الحالات أصبح بالمئات، وسؤال المذيع لي كان حول السبب الذي دفعنا بالإغلاقات عندما كان عدد الحالات قليل وفتحنا للقطاعات اليوم في ظل وجود مئات الحالات؛ والمثال كان الضبع عنا بالبيت نسكر الباب ولا نفتحه؟ّ

وأشار اسحاق إلى أن الفايروس بات موجودا بيننا الآن على خلاف السابق عندما كانت جميع الحالات من خارج الأردن، مبينا أن الإغلاق لم يعد يجدي كون الإصابات أصبحت محلية.

وانتقد الدكتور اسحاق حالة التنمر التي تعرض لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مبينا أن من يريد التعليق "يعلق بأدب".

ولم يخف إسحاق أنه تم اعفائه من مسؤولية ملف كورونا في وزارة الصحة هو تصريح الضبع فقط، معربا عن فخره بأنه أدى واجبه بإخلاص للوطن.