الأربعاء 02 سبتمبر 2020 06:08 م بتوقيت القدس المحتلة

محكمة سعودية تقضي بإعدام صاحبة أغرب "قضايا الاختطاف في العالم"

محكمة سعودية تقضي بإعدام صاحبة أغرب "قضايا الاختطاف في العالم"

رام الله الاخباري:

أنهت محكمة سعودية، اليوم الأربعاء، فصول واحدة من أغرب قضايا الاختطاف في العالم، والشهيرة باسم قضية "خاطفة الدمام"، بعد أن صدر حكم بالإعدام بحقها، والسجن المؤبد بحق مساعد لها.

وبحسب وسائل إعلام سعودية، فإن المحكمة الجزائية في الدمام قضت بالقتل تعزيرا على الخاطفة، والحكم بالسجن للمتهمين الآخرين في القضية، لمدة 25 عاما.

وأشارت إلى أن الأحكام الصادرة أولية، ويمكن للمتهمين الطعن فيها، فيما يمتلك المحكومون بالقتل تعزيرا، فرصة عدم تنفيذ الحكم فيهم فيما لو تنازل المدعون عن حقهم في القضية.

وبدأت القضية قبل ستة شهور، بعد القبض على سيدة سعودية خمسينية متهمة بحوادث خطف أطفال رضع قبل نحو عقدين، لتكشف الفحوصات الطبية أن ثلاثة شبان يعيشون معها ينتسبون لعائلات سعودية أخرى عادوا إليها بعد كل تلك السنين.

وتضمن المخطوفون نايف القرادي، الذي تم اختطافه من مستشفى القطيف قبل نحو 26 عاما، بعد أن انتحلت الخاطفة ممارسة صحية، ويوسف العماري الذي تم اختطافه من جانب أمه وهي نائمة في مستشفى الدمام قبل نحو 23 عاما، فيما تم خطف موسى الخنيزي قبل نحو 20 عاما من مستشفى الدمام أيضا.

 

المصدر : ارم نيوز