الأربعاء 12 أغسطس 2020 10:58 م بتوقيت القدس المحتلة

قناة عبرية تزعم: استئناف الاتصالات بين السلطة والإدارة الأمريكية

قناة عبرية تزعم: استئناف الاتصالات بين السلطة والإدارة الأمريكية

رام الله الاخباري:

زعمت وسائل إعلام عبرية، اليوم الأربعاء، أن السلطة الفلسطينية استأنفت اتصالات مع الإدارة الأمريكية بعد استجابة الإدارة الامريكية لمطالبها بعدم دعم خطة الضم التي أعلنت عنها حكومة الاحتلال.

وبحسب ما ذكرت القناة الـ12 الإسرائيلية، فإن السلطة استأنفت اتصالاتها مع الإدارة الأمريكية، بعد حصولها على استجابة أمريكية لمطلبها بعدم القيام بأي خطوة ضم للمستوطنات إلا بالتوافق، لافتة إلى أن السلطة حصلت على تعهد أمريكي بعدم اتخاذ خطوات أحادية الجانب في الضفة الغربية.وفقا لترجمة وكالة "صفا".

وكان رئيس وزراء حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، قد أكد أن خطة الضم ليست في أولوية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مشيراً إلى أنه لن يقدم على الخطوة دون ضوء أخضر أمريكي.

وقال نتنياهو: إن "الرئيس ترامب مشغول حاليا بأشياء أخرى، لم تعد المسألة في سلم اهتماماته، وأنا أقول ذلك بصراحة"، بحسب ما صرح للقناة العشرين الإسرائيلية.

وأضاف: أنه "كان واضحا منذ البداية أننا لن نتمكن من فرض سيادتنا على مناطق في الضفة المحتلة، ولن يتم دون موافقة أميركية، ولو لم نكن بحاجة إلى الموافقة الأميركية كنت أقدمت على هذه الخطوة منذ فترة طويلة، ولكان رؤساء حكومة آخرون قد فعلوا ذلك".

وأعلنت السلطة الفلسطينية، وقف العمل بالاتفاقيات مع الاحتلال وأمريكا احتجاجاً على نية حكومة الاحتلال الإسرائيلي تطبيق خطة الضم لأراضٍ في الضفة الغربية وغور الأردن، فيما أكدت السلطة وقف الاتصالات مع الإدارة الامريكية منذ إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بمدينة القدس المحتلة عاصمة لدولة الاحتلال.

 

المصدر : صفا