الأربعاء 12 أغسطس 2020 09:48 ص بتوقيت القدس المحتلة

أسعار الذهب تحقق أكبر خسارة منذ 7 سنوات في يوم واحد

أسعار الذهب تحقق أكبر خسارة منذ 7 سنوات في يوم واحد

رام الله الاخباري:

تلقت أسعار الذهب ضربة قاسية، بعد أن تراجعت لتحقق خسارة هي الأكبر منذ سبع سنوات في يوم واحد، بعد أن وصلت أسعار المعدن النفيس إلى مستويات قياسية قبل أيام، فيما انخفضت أسعار الفضة لتحقق خسائر في يوم واحد هي الأكبر منذ 12 عاماً.

وانخفضت أسعار الذهب بمعدل 5%، حيث تراجع الذهب في المعاملات الفورية الثلاثاء إلى 1921.40 دولار للأوقية، بعد أن وصل لمستواه القياسي البالغ 2072.50 دولار قبل أيام، قبل أن يبدأ بالتراجع المتكرر.

وحفزت البيانات الاقتصادية المشجعة في الولايات المتحدة وحزمة مساعدات مرتبطة بفيروس كورونا، المستثمرين للمخاطرة بعد أن كانوا يلجأون لشراء الذهب بسبب كونه الملاذ الآمن في ظل الاضطرابات الاقتصادية التي صاحبت أزمة فيروس كورونا المستجد.

وفي السياق ذاته، هبطت أسعار الفضة 13.8 بالمئة، وهو أكبر انخفاض ليوم واحد منذ أكتوبر 2008، فيما يتوقع محللون استمرار الذهب والمعادن النفيسة الأخرى في مسار تصاعدي.

وواصلت أسعار الذهب انخفاضها بشكل سريع، أمس، بعد أن حافظ الدولار الأمريكي على مكاسبه في الصعود خلال الأيام القليلة الماضية.

واستفاد الدولار من اتفاق تحفيز في واشنطن، حيث ارتفع العائد على سندات الخزانة الأمريكية من أدنى مستوى خلال شهور، حيث علق المستثمرون الذين كانوا يلجأون لشراء الذهب كملاذ آمن في ظل الاضطرابات الاقتصادية بفعل آثار أزمة فيروس كورونا.

وتوقفت سلسلة مكاسب تاريخية حققها المعدن الأصفر خلال الفترة الأخيرة، قبل يومين، وذلك بعد خسارته أكثر من 2% من قيمته، وذلك عقب انتعاش الدولار الأمريكي.

وجاء ارتفاع أسعار الذهب في ظل تعزز الإقبال على المعدن النفيس الذي يعتبر ملاذا آمنا بفعل مناخ من أسعار الفائدة شديدة التدني، وآمال في مزيد من التحفيز بالولايات المتحدة لحماية الاقتصاد المتضرر من فيروس كورونا.