الجمعة 07 أغسطس 2020 07:34 م بتوقيت القدس المحتلة

المصري يناشد المسؤولين باعادة النظر في اغلاق يومي الجمعة والسبت

المصري يناشد المسؤولين باعادة النظر في اغلاق يومي الجمعة والسبت

رام الله الاخباري:

دعا رجل الأعمال الفلسطيني بشار المصري، اليوم الجمعة، الحكومة لإعادة النظر في إجراءات الإغلاق التي تم فرضها للحد من انتشار فيروس كورونا، مشيرا إلى أن هذه الإجراءات فقدت فاعليتها بسبب إجراءات الاحتلال.

وقال المصري: "لقد كان الهدف من الإغلاق شبه التام في عطلة نهاية الأسبوع هو منع الاختلاط والحد من انتشار كورونا، ولكن من الواضح أن الاحتلال أفقدنا السيطرة بفتح الحواجز فجأة مما أدى إلى تدفق الكثيرين من أبناء شعبنا إلى الداخل للاستجمام والتسوق".

وأضاف في تدوينة له عبر صفحته على فيسبوك: "خسارتنا اصبحت مضاعفة في نشر المرض وكساد السوق المحلي".

وتابع: "أناشد المسؤولين بإعادة النظر في هذه الإجراءات لإعادة توجيه الانفاق لإنعاش الاقتصاد المحلي ودعم السياحة الداخلية".

وأتاحت الفتحات التي أقامتها قوات الاحتلال الإسرائيلي مؤخرا في الجدار العازل، للمواطنين الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية إلى التوجه، إلى الصلاة بالمسجد الأقصى، بالإضافة إلى الدخول داخل الأراضي المحتلة.

وبحسب رصد رام الله الاخباري فإن آلاف المواطنين تواجدوا اليوم قرب الفتحات الموجودة في جدار الفصل العنصري، وخاصة الفتحة الموجود في الجدار الفاصل في قرية فرعون جنوب طولكرم.

وخلال الايام الماضية اقدمت قوات الاحتلال الاسرائيلي على فتح البوابات عند الجدار العازل، والتي تفصل بين مدينة طولكرم شمال الضفة الغربية كما وقامت قوات الاحتلال بعمل عدة "فتحات" بالجدار في مناطق مختلفة من مدينة طولكرم.

واتاحت هذه الفتحات المجال للآلاف من المواطنين الدخول الى مناطق الداخل الفلسطيني المحتل سواء للعمل او للترفيه او لزيارة الاقارب.

وعلى الرغم من الهواجس الامنية الكبيرة لدولة الاحتلال، إلا ان هذه البوابات فتحت ودخل الآلاف عبرها الى مناطق الداخل المحتل.

وفي الوقت الذي اعلنت فيه الحكومة الفلسطينية حالة الاغلاق الشامل بالضفة الغربية اليوم الجمعة، ومنع التنقل بين المدن يومي الجمعة والسبت، فإن أعداد ضخمة من أبناء الضفة عبروا فتحات الجدار نحو الشواطئ والاماكن الترفيهية في الداخل المحتل.