الخميس 06 أغسطس 2020 08:51 م بتوقيت القدس المحتلة

جنبلاط : حكام لبنان عصابة وبلادي لا تزال "محتلة "

جنبلاط : حكام لبنان عصابة وبلادي لا تزال "محتلة "

رام الله الاخباري:

هاجم زعيم الحزب التقدمي الاشتراكي وزعيم الدروز في لبنان، وليد جنبلاط، اليوم الخميس، من أسماهم "العصابة الحاكمة" في بلاده، معتبرا أن لبنان مازالت "محتلة"، وذلك

في أول تعليق له على الانفجار الضخم الذي هز العاصمة بيروت الثلاثاء، وأودى بحياة العشرات وأصاب الآلاف.

وشدد جنبلاط خلال مؤتمر صحفي، على ضرورة فتح تحقيق دولي في الانفجار، مبينا أنه لا يثق بلجنة تحقيق محلية أو بالحكومة اللبنانية.

وتوقع جنبلاط أن يكون الانفجار "تآمري"، متهما القضاء والأجهزة الأمنية اللبنانية بالتقصير الفادح.

كما انتقد سيطرة حزب الله والتيار الوطني على مجلس النواب، مؤكدا أن اللقاء الديمقراطي قرر البقاء في المجلس النيابي.

وشدد جنبلاط على ضرورة السيطرة الفعلية على المرافئ والمعابر، وتشكيل حكومة حيادية لا معادية.

وتابع زعيم الحزب التقدمي الاشتراكي: "التحقيق سيكشف سبب الانفجار لكن الأكيد أن المادة المتفجرة بحاجة إلى صاعق حتى تنفجر"، معربا عن شكره للدعم العربي الذي تم تقديمه للشعب اللبناني.

كما أكد جنبلاط على ضرورة الاحتضان العربي والدولي للبنان، داعيا في الوقت ذاته إلى إنشاء صندوق وطني للتعويضات.

وأعلن وزير الصحة حمد حسن، أن حصيلة ضحايا انفجار مرفأ بيروت وصلت حتى ساعة متأخرة من الليلة الماضية، إلى 137 شهيدا ونحو 5 آلاف مصاب.

وأوضح الوزير اللبناني أن "الاتصالات مستمرة مع الدول العربية والأوروبية لتأمين المساعدات الطبية للبنان، ويجري التنسيق لتوحيد اللوائح حسب الاولويات، وما هو مطلوب اليوم اقامة المستشفيات الميدانية في مناطق العاصمة، ومنها مستشفيات عسكرية".

المصدر : سكاي نيوز