الإثنين 03 أغسطس 2020 05:24 م بتوقيت القدس المحتلة

غانتس: سنرد على أي عمل مسلح في الزمان والمكان المناسبين

غانتس: سنرد على أي عمل مسلح في الزمان والمكان المناسبين

رام الله الاخباري:

أكد وزير جيش الاحتلال بيني غانتس، اليوم الإثنين، أن إسرائيل سترد على أي عمل مسلح ضدها.

وقال غانتس: إن "القوات متاح لها كل الوسائل اللازمة لحماية الإسرائيليين وضرب أي شخص يحاول انتهاك سيادتنا".

وأضاف غانتس: "أي عمل مسلح ينشأ عن دولة ذات سيادة ضد إسرائيل سيتم الرد عليه في الوقت والمكان المناسبين، من يمتلك المنطق لا يجرؤ على اختبار استعدادنا للرد"، على حد وصفه.

وجدد جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الاثنين، التأكيد على أنه على أتم الاستعداد لكل السيناريوهات لمواجهة حزب الله اللبناني، نافيا الأنباء التي تتحدث عن تجنبه لمواجهة حزب الله في الوقت الراهن.

ونقلت هيئة البث الإسرائيلية "كان" عن مصادر في جيش الاحتلال، تحذيرها من أن الجيش سيرد بقوة على أي هجوم لحزب الله، مشيرا إلى أن مرافق الدولة اللبنانية ستكون ضمن بنك الاهداف.

وكانت قناة "الجزيرة" القطرية، قد نقلت عن مصادر عسكرية في جيش الاحتلال، تأكيدها أنه لا نية لدى اسرائيل لتوجيه أي ضربة استباقية لحزب الله او للدولة اللبنانية.

وقالت المصادر: إن اسرائيل لا تسعى الى مواجهة مع حزب الله لان اولوياتها هي منع ايران من التمركز عسكريا في سوريا.

وفي ذات السياق، ذكرت وسائل الاعلام اللبنانية، أنه تم العثور على جهاز تنصت إسرائيلي في منطقة كفرحونة جنوب لبنان.

وأفيد ان هذا الجهاز يستخدم داعما لنظام تحديد المواقع (GPS) ومستشعرا عالي الدقة لقياس الرطوبة والضغط الجوي.

وكان عضو المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر "الكابينت" يوفال شتاينتس، قد أكد، اليوم الاثنين، أن إسرائيل في حالة تأهب قصوى على الجبهتين الشمالية والجنوبية، مشددا على أن شيئا لن يمنع إسرائيل من منع تواجد عسكري لإيـران في سوريا.