الإثنين 03 أغسطس 2020 08:08 ص بتوقيت القدس المحتلة

الاحتلال يعلن تصفية خلية مسلحة على الحدود السورية

الاحتلال يعلن تصفية خلية مسلحة على الحدود السورية

رام الله الاخباري:

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية، عن تصفية خلية مسلحة مكونة من 4 أشخاص بعد أن حاولت زرع عبوات ناسفة على الحدود مع الجولان شمال فلسطين المحتلة.

وزعم المتحدث باسم جيش الاحتلال، أن قوة من الوحدات الخاصة، أطلقت النار بمشاركة طائرة على الخلية لدى اقترابهم من موقع عسكري لمحاولة زرع العبوات الناسفة.

أما المراسل العسكري لصحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، فإن وحدة "ماغلان" الخاصة التي تم استدعائها مؤخرا للحدود الشمالية، تمكنت من نصب كمين للمجموعة المسلحة.

وعزز جيش الاحتلال قواته في القطاعات التابعة لقيادة المنطقة الشمالية، على نطاق هو الأوسع منذ حرب لبنان الثانية في تموز/ يوليو عام 2006.

جاء ذلك وفق ما جاء في تقرير لموقع "واللا" الإخباري الإسرائيلي نقلا عن مصادر عسكرية. وأكد التقرير أن الجيش أبقى على قواته بحالة تأهب، وأنه تم تعزيز القوات الحدودية بالمدفعية المتطورة ووحدات استخباراتية وقوات خاصة.

وأضاف أن التعزيزات تأتي بأوامر مباشرة من وزير الأمن الإسرائيلي، بيني غانتس، لمنع "هجوم آخر" قد تقدم عليه قوات حزب الله، ضد أهداف إسرائيلية، في ظل حالة التوتر القائمة والخشية الإسرائيلية من التصعيد.

وأشار التقرير إلى أن "رفع مستوى الجهوزية وزيادة حجم القوات لم تأت في سياق الاستعداد لتنفيذ هجمات مكثفة على أهداف تابعة لحزب الله، وإنما لاحتمال اندلاع معركة قد تستمر لفترة طويلة، في مواجهة مع حزب الله".

ومنذ أسبوع تقريبا، تصاعدت حدة التوتر بين حزب الله اللبناني وجيش الاحتلال قرب الحدود الشمالية لفلسطين المحتلة، خشية من رد على اغتيال إسرائيل عنصر من حزب الله في غارة إسرائيلية على دمشق.

المصدر : القدس