الإثنين 20 يوليو 2020 12:16 م بتوقيت القدس المحتلة

وزير الخارجية المصري يصل رام الله للقاء الرئيس

وزير الخارجية المصري يصل رام الله للقاء الرئيس

رام الله الاخباري : 

وصل وزير الخارجية المصري سامح شكري، اليوم الإثنين، إلى مقر الرئاسة في مدينة رام الله، للقاء الرئيس محمود عباس.

وكان باستقبال الوزير المصري، وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي، وسفير مصر لدى دولة فلسطين عصام عاشور.

رئيس جمهورية مصر العربية عبد الفتاح السيسي، أكد امس في اتصال هاتفي مع الرئيس، دعم بلاده ومساندتها للشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، ومنظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني بقيادة سيادة الرئيس محمود عباس.

وأشار إلى انه سيوفد وزير الخارجية سامح شكري ليؤكد الموقف المصري الثابت تجاه فلسطين، والاستماع لمواقفكم الحكيمة، وتقديم الدعم الكامل للموقف الفلسطيني.

وجدد الرئيس المصري، التأكيد على ضرورة إيجاد حل عادل للقضية الفلسطينية ونيل الشعب الفلسطيني استقلاله في دولته وعاصمتها القدس الشرقية على حدود عام 1967

وفق قرارات الشرعية الدولية، مشيرا إلى رفض مصر لأية حلول أحادية الجانب تتعارض مع القانون الدولي، لأنها ستؤدي إلى تأجيج الصراع وخلق عدم الاستقرار في المنطقة.