الأحد 12 يوليو 2020 06:13 م بتوقيت القدس المحتلة

عبد الستار قاسم عن دعوة هنية لاسقاط خطة الضم : "غير ممكنة التطبيق "

عبد الستار قاسم عن دعوة هنية لاسقاط خطة الضم : "غير ممكنة التطبيق "

رام الله الاخباري : 

أكد البروفيسور عبدالستار قاسم، أن إمكانية بناء استراتيجية شاملة لإسقاط خطة الضم بناء على الدعوة التي أطلقها رئيس المكتب السياسي لحماس إسماعيل هنية، غير ممكنة.

وقال قاسم: إن "تصريحات هنية كلام منطقي، لكن هذا غير ممكن في ضوء الواقع الفلسطيني الحالي، وإن السلطة الفلسطينية لم تتخل حتى اللحظة عن التنسيق الأمني مع إسرائيل ولا الاتفاقيات الأمنية معه، رغم إعلانها مرارا أنها في حل من هذه الاتفاقيات"، على حد قوله.

وأضاف: أن "حركة فتح ما زالت ضمن رؤية الكواليس الدولية لإسرائيل والاعتراف بها، وحماس لها خط آخر، والفصائل ثبت فشلها في تجميع قواها وقدراتها"، مؤكدا الحاجة إلى دم تنظيمي جديد في الساحة الفلسطينية"، على حد وصفه.

ودعا هنية لبناء استراتيجية وخطة شاملة لإسقاط خطة الضم وصفقة القرن تعتمد على وحدة الموقف الفلسطيني، والمقاومة الشاملة بكل أشكالها، وبناء كتلة عربية إسلامية صلبة في المنطقة تدعم الموقف الفلسطيني الرافض لصفقة القرن.

وجاءت دعوة هنية بعد سلسلة من الخطوات للتقارب بين حركتي فتح وحماس، لإنجاز المصالحة الفلسطينية وإنهاء الانقسام، وتوحيد الجهود في مواجهة الخطة الإسرائيلية للضم.

وأعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أن السلطة أصبحت في حل من كافة الاتفاقيات الموقعة مع الاحتلال وامريكا، بسبب نية الاحتلال تطبيق خطة الضم لأراضٍ في الضفة الغربية والأغوار، وهو ما اعتبره مسؤولون فلسطينيون بأنه تدمير لمستقبل السلطة ووجودها.

المصدر : سبوتنيك