الأحد 12 يوليو 2020 05:34 م بتوقيت القدس المحتلة

أول تعليق من البابا على قرار أردوغان الخاص "بآيا صوفيا"

أول تعليق من البابا على قرار أردوغان الخاص "بآيا صوفيا"

رام الله الاخباري : 

أعرب البابا فرنسيس، اليوم الأحد، عن حزنه الشديد إزاء قرار السلطات التركية تحول متحف آيا صوفيا إلى مسجد، وهي الخطوة التي أعلن عنها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وأثارت ردود فعل رافضة.

وقال البابا فرنسيس: إنه "يشعر بالألم لقرار تركيا تحويل متحف آيا صوفيا في إسطنبول، وفكري مشغول بإسطنبول، أفكر في القديسة صوفيا والألم يعتصرني"، على حد تعبيره.

وكان المجلس العالمي للكنائس الذي يمثل 350 كنيسة مسيحية حول العالم، قد كشف أنه بعث برسالة للرئيس التركي أمس السبت، يعبر فيها عن الحزن والاستياء إزاء قراره.

كما أن روسيا واليونان وفرنسا والولايات المتحدة، قد عبرا عن رفضهما لهذا القرار وهي الخطوة التي رد عليها الرئيس التركي بالتأكيد على أن المعلم سيبقى مفتوحاً أمام المسلمين وغير المسلمين.

وأعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الجمعة، أنه أصدر قرارًا بتحويل "آيا صوفيا" إلى مسجد، وهي الخطوة التي ترفضها عدد من دول العالم حيث تتهمه بمحاولة التخلص من الإرث العلماني في تركيا.

وكتب الرئيس التركي تغريدة عبر حسابه على "تويتر" قال فيها: "نبارك لكم جامع آيا صوفيا"، حيث يعود المبنى للقرن السادس الميلادي وكان كاتدرائية ثم تم تحويله إلى مسجد، قبل أن يتم تحويله إلى متحف.

وجاء قرار الرئيس التركي، بعد إبطال قرار من المحكمة الإدارية التركية ببقاء "آيا صوفيا" كمتحف، حيث وافق مجلس الدولة التركي على طلبات قدمتها منظمات عدة بإبطال قرار حكومي يعود للعام 1934 يعطي الموقع وضع متحف.

وكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، قد طالب الجمعة الماضي، أردوغان بعدم تحويل "آيا صوفيا" إلى مسجد، مشيراً إلى أن إبقاءها على وضعها الحالي تجسيد لاحترام التقاليد الدينية.