الخميس 09 يوليو 2020 05:48 م بتوقيت القدس المحتلة

80 مليون عاطل عن العمل بسبب موجة كورونا الثانية

80 مليون عاطل عن العمل بسبب موجة كورونا الثانية

رام الله الاخباري:

زادت تقارير دولية من قتامة الصورة الاقتصادية للعالم في ظل تداعيات أزمة كورونا، حيث كشف تقرير دولي عن أن عشرات الملايين من الأشخاص حول العالم سيفقدون وظائفهم بسبب آثار الازمة.

وقال تقرير أصدرته منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية (OECD) : إن "الموجة الثانية محتملة لتفشي فيروس كورونا ستسفر عن 80 مليون عاطل في الدول المتقدمة بالعالم، وإن نسب البطالة ستظل مرتفعة حتى 2021".

وأضافت: أن "نسب البطالة وصلت إلى قرابة 10 بالمئة في دول المنظمة بحلول نهاية العام الجاري، مقابل 5.3 بالمئة نهاية 2019، وأنها قد ترتفع إلى 12.6 بالمئة في حال ظهور موجة ثانية للجائحة".

وقالت المنظمة: إن "التوقعات تشير إلى انتعاش تدريجي فقط، ومن المقرر أن يبقى معدل البطالة عند مستوى الذروة أو فوقه، المسجل خلال الأزمة المالية العالمية، وسيصل معدل البطالة إلى 7.7 بالمئة بحلول نهاية 2021 حال عدم وجود موجة ثانية (و8.9 بالمئة في حالة موجة ثانية)، مع وجود اختلافات جوهرية عبر البلاد".

وتابعت المنظمة: أنه "من المحتمل أن التأثير الكامل للجائحة لم يتم الشعور به بعد، وأن قفزات غير مسبوقة في البطالة في دول أخرى، لكن العديد من العاملين سيعودون إلى وظائفهم (أو أخرى جديدة) مع إعادة فتح القطاعات الاقتصادية".

وكانت تقارير دولية قد تحدثت عن عشرات ملايين فرص الوظائف التي ستنتهي في ظل الأزمة المالية العالمية التي ضربت العالم في ظل جائحة كورونا، فضلاً عن اضطرار العديد من دول العالم لفرض إغلاقات على كافة مناحي الحياة لضمان عدم تفشي الفيروس.

ورغم تجاوز أعداد المصابين في العالم لـ12 مليون شخص على مستوى العالم، ووصول الوفيات إلى 550 ألفاً، إلا أن تقديرات صحية تشير إلى أن إمكانية الوصول لموجة ثانية من الفيروس ما زالت واردة، خاصة مع اكتشافات حول طرق جديدة لانتقاله،