الجمعة 03 يوليو 2020 04:14 م بتوقيت القدس المحتلة

حصر خارطة المخالطين لمصابي كورونا في قرية ابو فلاح

حصر خارطة المخالطين لمصابي كورونا في قرية ابو فلاح

رام الله الاخباري:

من المقرر أن تصل طواقم الطب الوقائي إلى قرية أبو فلاح برام الله، اليوم الجمعة، لاستلام الخارطة الوبائية للمخالطين التي أعدها المجلس القروي ولجنة الطوارئ وقوى الأمن، وذلك تحضيرا لأخذ عينات للمخالطين.

ووفقا لرئيس المجلس القروي للقرية أيمن حمايل، فإن القرية سجلت اصابه 10 اصابات حتى الآن، بينما أظهرت نتائج البحث 50 مخالطا مباشرا.وفقا لحديثه لوكالة معا.

وأوضح حمايل أن الطواقم الطبية زارت القرية منذ بداية تسجيل أول إصابة وقامت بأخذ عدة عينات من عائلة المصاب آنذاك، مشيرا إلى إصابة 10 من نفس عائلة المصاب الأول.

وأضاف رئيس البلدية: "وبعد ذلك تم حصر خارطة المخالطين ولم يزر الطب الوقائي القرية لأخد عينات من المخالطين حسب ما هو متعارف".

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، صباح الجمعة، عن تسجيل حالة وفاة، و68 إصابة جديدة بفيروس كورونا، لترتفع الحصيلة الإجمالية للوفيات إلى 13 والاصابات إلى 3485 حالة.

وقالت الوزارة في بيان وصل "رام الله الاخباري" نسخة عنه: "تم تسجيل حالة وفاة جديدة لسيدة 68 عاماً من الظاهرية بمحافظة الخليل متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا، بالإضافة إلى تسجيل 68 إصابة جديدة بفيروس كورونا، بينها 41 إصابة في محافظة الخليل، و26 في محافظة بيت لحم، وإصابة في محافظة رام الله والبيرة".

وأشارت إلى أن الحالة الصحية للمصابين مستقرة باستثناء 11 حالة في العناية المكثفة، مبينة أنه تم تسجيل 3 حالات تعافٍ جديدة في قطاع غزة

وأوضحت الوزارة أن عدد الحالات النشطة بلغت حتى اللحظة 2835 حالة، فيما وصلت أعداد التعافي إلى 637 حالة، فيما تم إجراء 4800 فحص خلال الـ24 ساعة الماضية.

وأوضحت الوزارة أن تقسيم الإصابات الجديدة كانت كالتالي: "مدينة الخليل 19- يطا 19- إذنا 3، مدينة بيت لحم 6- مخيم الدهيشة 6- مخيم العزة 1- الدوحة 2- الخضر 11، واصابة بمدينة رام الله".

يأتي ذلك بالتزامن مع دخول قرار مجلس الوزراء باغلاق كافة المحافظات في الضفة الغربية لمدة 5 أيام، في ظل الارتفاع الكبير في الإصابات بفيروس كورونا.

وكان مدير عام الطب الوقائي في وزارة الصحة الفلسطينية الدكتور علي عبد ربه، قد جدد أمس، تحذيره من إمكانية أن تشهد فلسطين ارتفاعا كبيرا في أعداد الإصابات والوفيات جراء فيروس كورونا خلال الأيام المقبلة، وذلك نتيجة حالة الاستهتار وعدم الالتزام بالإجراءات الوقائية والتعليمات الصحية.

وقال عبد ربه في حديث لراديو "حياة" رصدتها "رام الله الاخباري": " للأسف هذا ما كنا نحذر منه ونرجو المواطنين الكرام بضرورة التزامهم بالإجراءات الوقائية لعدم انتقال العدوى بين المجتمع وحتى لا نصل لهذه المرحلة من وصول الفيروس إلى كبار السن وأصحاب الامراض المزمنة وحتى لا تظهر أوضاع حرجة من المصابين ودخولهم للعناية المركزية وبالتالي تهديد حياتهم للخطر والموت".

وأشار إلى أن الفئة الأكثر ضعفا في المجتمعات كلها هي كبار السن ومن يعانون من امراض مزمنة، مبينة أن منظمة الصحة العالمية وكل الهيئات الطبية في العالم حذرت من إصابة هذه الفئة نظرا لضعف جهاز المناعة لديهم.

وأضاف: "كل الاحصائيات في العالم اشارت الى ان من يدخل من المصابين الى العناية المركزة تكون نسبة الوفيات عالية جدا، وهناك تحذيرات كلما زاد عدد الإصابات وانتشر الفيروس كلما ازداد احتمال اصابة كبار السن وهذا يزيد احتمال تهديد حياتهم للخطر".

وأوضح أنه يتم تتبع المخالطين ومخالطين المخالطين حاليا، ولكن كلما زاد عدد الإصابات زاد عدد المخالطين وبالتالي من المتعسر جدا متابعة كل هذه الاعداد من المخالطين.

وتابع عبد ربه :"للأسف تظهر نتائج الإصابات بين المخالطين عالية جدا ودليل على انه لا يوجد التزام في التباعد والتعليمات الصادرة عن وزارة الصحة للحيلولة دون انتشار الفيروس".

وحول توصيات لجنة الأوبئة، قال عبد ربه: "هنالك حراك دائم ومشاورات دائمة لتحليل الموقف ورفع التوصيات واخذ كل أسباب التي من شأنها أن تحد من الإصابة بالفيروس، وهنالك اغلاقات للمناطق التي ينتشر فيها الوباء وتحديد الحركة بين هذه المناطق والمناطق الأخرى".

وأضاف: "المهم ليست القرارات ولكن المهم ان نلزم المواطنين بهذه القرارات واعتقد ان التوجه للحكومة بفرض الالتزام بهذه التعليمات بالقانون.

المصدر : معا