الجمعة 03 يوليو 2020 12:23 م بتوقيت القدس المحتلة

أم شابة توفيت نتيجة "كورونا " مباشرة بعد إنجابها توأما

أم شابة توفيت نتيجة "كورونا " مباشرة بعد إنجابها توأما

رام الله الاخباري:

في حادثة أثارت تعاطف وحزن سكان ولاية "ساو باولو" البرازيلية، توفيت أم شابة تبلغ من العمر 24 عاما مصابة بفيروس كورونا المستجد، عقب ولادتها توأما من الأطفال مباشرة.

ووفقا لصحيفة "ميرور"، فإن الفتاة البرازيلية "لاريسا بلانكو" أصيبت بفيروس كورونا قبيل أسبوعين من موعد ولادتها بالتوأمين، حيث تدهورت صحتها وتم نقلها للمستشفى.

وبحسب زوجها "دييغو رودريغيز"، فإن زوجته أنجبت الطفلين في السابع والعشرون من يونيو الماضي، ثم عانت من نزيف شديد، وكانت في حاجة إلى نقل الدم.

ويضيف الزوج: "حاول الأطباء إنقاذ حياة زوجتي، لكنها وبسبب اصابتها بفيروس كورونا لم تتحمل وتوقف قلبها".

ونقلت وسائل الاعلام عن الزوج المكلوم قوله: "رغم اليأس الذي يملأ قلبي إلا أن الرب أبقى ملاكين صغيرين إلى جانبي يجب علي الاعتناء بهما، لأنهما أجمل أمر في حياتي".

وأعلنت وزارة الصحة البرازيلية أن حصيلة وفيات كوفيد-19 تجاوزت 60 ألفا بعد تسجيل البلاد 1038 وفاة إضافية خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

وبذلك، ترتفع الحصيلة الإجماليّة لوفيات كوفيد-19 في البرازيل إلى 60,632، بحسب بيانات الوزارة.

وبالإجمال فإنّ البرازيل هي ثاني أكثر الدول تضررا من جراء الجائحة، سواء لناحية الإصابات أو الوفيات، بعد الولايات المتحدة.

وتُعتبر ولايتا ساو باولو وريو دي جانيرو الأكثر تضررا، إذ بلغ عدد وفيات كوفيد-19 فيهما على التوالي 15,030 و 10,988.

المصدر : روسيا اليوم