الخميس 11 يونيو 2020 11:47 ص بتوقيت القدس المحتلة

احصائية تكشف أعداد سيارات "رينج روفر" المسجلة في رام الله

احصائية تكشف أعداد سيارات "رينج روفر" المسجلة في رام الله

رام الله الاخباري:

أظهرت بيانات رسمية صادرة عن وزارة النقل والمواصلات الفلسطينية، مؤخرا، أن محافظة رام الله والبيرة تحتوي على 923 سيارة من طراز "رينج روفر" مرخصة، في حين تشير التوقعات إلى أن العدد يفوق ألف سيارة، إذا ما أضيفت لها تلك المعروضة للبيع في متاجر الوكلاء والمستوردين.

ووفقا لما نقل موقع "الاقتصادي" عن تجار السيارات بالسوق المحلية، فإن هذا العدد يشمل فقط السيارات التي تم تسجيلها وترخيصها لدى الدوائر الرسمية منذ 2015 حتى نهاية فبراير/ شباط 2020.

ويوضح أصحاب معارض السيارات، أن سعر المركبة الواحدة من طراز "رينج روفر"، يبدأ من 300 ألف شيكل، ويتجاوز 900 ألف، بمتوسط سعر يبلغ 500 ألف شيكل، أي أن قيمتها تبلغ قرابة 461.5 مليون شيكل.

وبحسب الموقع الرسمي لوكيل علامة "لاند روفر" في فلسطين، فإنه يوجد أكثر من طراز "رينج روفر" وهي رينج روفر ورينج روفر سبورت ورينج روفر فيلار ورينج روفر إيفوك الجديدة، وكذلك يوجد طراز لعلامة لاند روفر منها الديسكفري وديسكفري سبورت الجديدة وغيرها.

وأعلنت وزارة النقل والمواصلات الفلسطينية، عن بلوغ أعداد المركبات المسجلة في فلسطين إلى 385 ألف سيارة بشكل رسمي حتى نهاية عام 2019 المنصرم، فيما بلغت أعداد السيارات المرخصة والتي تسير على الشارع نحو 270 ألف سيارة.

ووفقا لتقرير وزارة النقل الصادر عنها بداية العام الجاري، فإن 48% منها في الضفة الغربية، تعمل بمحرك وقوده البنزين، بينما 4.50% تعمل بالسولار و3.1 % لم يتم تحديد نوع الوقود.

كما أشار التقرير الرسمي، إلى أن هناك 116 ألف مركبة من إجمالي السيارات في فلسطين، ملغية قانونياً، سواء "منتهية الترخيص أو ملغية دون ابلاغ الوزارة عنها بشكل رسمي، أو السيارات "المشطوبة".

وأوضح التقرير، أنه تم تسجيل 27 ألف سيارة جديدة لأول مرة لدى الوزارة العام الماضي، وهي السيارات التي يتم ترخيصها لأول مرة بعد استيرادها من الخارج.

وشهدت فلسطين خلال السنوات العشرة الأخيرة ارتفاعا ملحوظا في عدد السيارات المرخصة، نتيجة زيادة عدد مستوردي السيارات.

وبحسب تقارير سابقة، فإن عدد السيارات في فلسطين خلال عام 2018 بلغ 254 ألف مركبة، فيما وصلت أعداد السيارات في 2017 إلى 228 ألف مركبة.

وفي تقرير سابق لموقع "رام الله الاخباري"، فإن قطاع تجارة وبيع المركبات في فلسطين يشهد ركود غير مسبوق، وتراجع للمبيعات بنسبة كبيرة خلال الآونة الاخيرة، في ظل اعلان حالة الطوارئ وانتشار فايروس كورونا في البلاد.

واشتكى تجار مركبات في احاديث منفصلة مع موقع " رام الله الاخباري" من الركود غير الطبيعي في قطاع المركبات، على الرغم من عودة الحياة تدريجيا في فلسطين.

المصدر : الاقتصادي