الأحد 07 يونيو 2020 10:55 ص بتوقيت القدس المحتلة

سائقو العمومي يتذمرون وقطاع النقل يعلن الاضراب العام

سائقو العمومي يتذمرون وقطاع النقل يعلن الاضراب العام

رام الله الاخباري:

أعرب عدد كبير من سائقي سيارات العمومي في رام الله، اليوم الأحد، عن تذمرهم من الوضع الاقتصادي الذي وصلوا اليه بعد 3 أشهر من التزام بيوتهم جراء فيروس كورونا المستجد، الأمر الذي تسبب في خسائر اقتصادية كبيرة لهم وخسرانهم لجزء كبير من الزبائن.

وطالب السائقين في أحديث منفصلة لإذاعة "أجيال" رصدتها "رام الله الاخباري"، الحكومة الفلسطينية بضرورة التدخل لتحسين وضعهم الاقتصادي، وتخفيف الأضرار التي أصيبوا بها جراء الالتزام بقراراتها بالجلوس في البيوت لمدة 3 أشهر.

وأكد أحد السائقين، أن أهم مطالبهم تتمثل في إعفائهم من "أجرة الرقم" والضرائب والتأمين وأجرة المجمع، مبينا أن خسارته وصلت إلى اكثر من 140 الف شيكل جراء الكمبيالات والشيكات التي تراكمت عليه وعلى أبنائه الأربعة.

أما سائق آخر، فطالب الحكومة بإعفائهم 3 شهور من التأمين وتجديد تلقائي للتأمين واحتسابها لكل صاحب المركبة، داعيا وزير النقل والمواصلات بإعفائهم من رسوم الترخيص لعام 2020 وجدولة الديون التي تراكمت عليهم للبنوك والعمل على تأجيل القروض المستحقة.

وأضاف: "علينا أقساط وضرائب كثيرة، حتى المساعدات التي صرفتها الحكومة لم نحصل عليها، نحن نريد تخفيف علينا ترخيص وتأمين".

فيما أكد سائق آخر، أن خط رام الله بيت لحم يعمل فيه أكثر من 70 مركبة عمومية، عليهم أقساط وديون للبنوك وشركات التأمين، متسائلا: "كيف ادفع دفعة وانا لم اعمل 3 شهور، فيما تم رفع أسعار الوقود بداية الشهر".

وأشار إلى أن طلاب الجامعات لا يذهبون إلى جامعاتهم حتى اليوم، فيما التزم معظم الموظفين مع سيارات خاصة، بعد فقد الزبائن.

ويؤكد سائق آخر، أنه توقع أن يكون هناك دعم من الحكومة لأصحاب السيارات الذين عليهم ترخيص ومكتب وتأمين، مبينا أن صاحب السيارة تضرر والشوفير تضرر وكل العمال الكادحين تضرروا بهذه الجائحة.

وطالب السائق الحكومة بالتدخل لتخفيف أقساط السيارات والشيكات التي تراكمت عليهم، والعمل على جدولة الشيكات والتأمين والضريبة.

وأضاف: "من اول ازمة كورونا بدأ ينتهي التاكسي العمومي فقد 90% من زبائنه بدو سنتين لاستعادة الزبائن".

بدورها، قررت اللجنة العليا لقطاع النقل العام الإضراب عن العمل لمدة يوم من اجل تحقيق عدة مطالب لدى السائقين واهمها تخفيف الأعباء بفعل جائحة كورونا المستجد التي تسببت في توقف سائقي العمومي لمدة 3 شهور ماضية.

ونقلت اذاعة "أجيال" عن رئيس نقابة أصحاب شركات الحافلات عبد الله الحلو، تأكيده أن إضراب "خليك بالبيت" المقرر يوم 5/7/2020، يأتي للمطالبة بالإعفاء من الضريبة لفترة منع الحركة وتمديد سريان تأمين مركبات بدل فترة التوقف عن العمل، اضافة الى الاعفاء من رسوم المجمعات والمواقف المفروضة على المركبات.

وفي المقابل، أعلن الناطق باسم وزارة النقل والمواصلات موسى رحال، عن أن وزارته تناقش وتدرس مطالب السائقين، موضحا أنه تم رفع تلك المطالب الى جهات الاختصاص لمزيد من النقاش واتخاذ القرار بشأنها.

المصدر : رام الله الاخباري