الخميس 04 يونيو 2020 09:48 ص بتوقيت القدس المحتلة

الأسيرة سماح جرادات تنتظر الحرية اليوم

الأسيرة سماح جرادات تنتظر الحرية اليوم

رام الله الاخباري:

من المقرر أن تفرج سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، عن الأسيرة الفلسطينية سماح جرادات "22 عاما" من مدينة رام الله.

ووفقا لما أعلن نادي الأسير الفلسطيني، فإن الاحتلال اعتقل الشابة جرادات منذ 9 أشهر، بعد تخرجها من جامعة بير زيت بعدة أيام.

وأوضح النادي أن الأسيرة جرادات قد تعرضت للتعذيب أثناء التحقيق بتهمة العمل الطلابي النقابي، منوها إلى أنه سيتم الإفراج عنها اليوم من سجن "الدامون".

وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت سماح، في السابع من شهر سبتمبر الماضي، عقب اقتحام منزل عائلتها، بمدينة البيرة.

وكانت سماح قد قالت في رسالة لعائلتها: "أرسل لكم هذه الرسالة من سجن الدامون القابع على جبل الكرمل، أنا بخير وأموري كلها تمام، مشتاقلكم كتير كتير".

وأضافت: "في فترة التحقيق، كنتم دائمًا معي في كل لحظة، لقد كنت قوية بقوتكم، لذلك كونوا أقوياء دائمًا، أحبكم جدًا وأتمنى أن تكونوا بخير. أبي العزيز انتبه على صحتك، أمي الحنونة دائمًا وأبدًا، أتمنى أن تكوني بخير وشعرك كان كثير حلو لما شفتك. وإلى سمر وسامر وسلوى وسامي وسلمى، أحبكم كثيرًا".