الأربعاء 03 يونيو 2020 10:16 م بتوقيت القدس المحتلة

فتح : متمسكون بالسلطة وستبقى موجودة

فتح : متمسكون بالسلطة وستبقى موجودة

رام الله الاخباري:

أعلن نائب أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح، فايز أبو عيطة، عن موقف القيادة الفلسطينية وحركة فتح، من تسليم السلطة الوطنية الفلسطينية للاحتلال الإسرائيلي، وذلك كرد فعل على عدم التزام إسرائيل بالاتفاقيات التي وقعت بين الجانبين.

وقال أبو عيطة، في لقاء مع "فلسطين اليوم" تابعته "رام الله الاخباري" اليوم الأربعاء: "السلطة ليست هدية من الاحتلال حتى نعيدها إليه، السلطة ليست منة من أحد، وهي

إنجاز فلسطيني وطني، وهي نتائج تضحيات جسام قدمها الشعب الفلسطيني، ونحن متمسكون بالسلطة الفلسطينية وستبقى موجودة، وهي أحد أذرع منظمة التحرير الفلسطينية".

وأضاف أبو عيطة: "ستقوم السلطة الفلسطينية، بواجبها الوطني بكل ما أوتيت من قوة إلى جانب الفصائل والتنظيمات، وبإمكان إسرائيل أن تعمل على إنهيار السلطة، لكن أن

نقول نحن أننا تخلينا عن سلطة الشعب الفلسطيني، فهذا لن يحدث".

وتابع أبو عيطة: "السلطة لن تكون الهدف، ولن نقبل بتسليم كل ما تريده إسرائيل ونتنياهو للحفاظ على هذه السلطة، وهي ليست مجرد وزارات ومؤسسة، بل هي تمثل الشعب

الفلسطيني وصموده"، مشيرا إلى أنه لو قدّر للانتفاضة الثانية البقاء لاندحر الاحتلال لولا الانقسام الفلسطيني الذي حدث.

وشدد القيادي في فتح على أنه لا يمكن أن يتم تقديم السلطة الفلسطينية كهدية للاحتلال الاسرائيلي، مبينا أن السلطة مقدمة للدولة الفلسطينية.

وأضاف: "السلطة أحد أركان الدولة الفلسطينية، وسندافع عن سلطتنا ولن نسمح لنتنياهو بتنفيذ خطة الضم وفرض السيادة أو قتل حلم القضية الفلسطينية".

المصدر : رام الله الاخباري