الثلاثاء 07 أبريل 2020 08:58 م بتوقيت القدس المحتلة

السيسي يحذر المصريين من "الأشرار" ويدعو الى مواجهتهم

السيسي يحذر المصريين من "الأشرار" ويدعو الى مواجهتهم

رام الله الاخباري:

جدد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم الثلاثاء، الحديث عمن أسماهم بـ"الأشرار" الذين يستهدفون مصر، محذرا المواطنين المصريين من التعامل معهم أو الاستماع اليهم.

وعلى الرغم من أن السيسي لم يسم هؤلاء "الأشراء"، إلا أنه شدد على ضرورة مواجهتهم لأنهم لا يريدون الخير لمصر ولا المصريين.

ووفقا لـ"روسيا اليوم"، فإن السيسي أكد أن الشائعات التي تنتشر بين الفينة والأخرى بين المصريين لن تنتهي، معتبرا أنها إحدى سياسات "الأشرار" الذين يشككون في الدولة والحكومة المصرية.

ودعا السيسي المصريين إلى الابتعاد عن الشائعات للخلو من الأشرار، التي تتعرض لها الدولة المصرية من "أهل الشر" على مدار السنوات الماضية.

وجدد الرئيس المصري التأكيد على حرصه وحرص الدولة على عدم تخويف او بث القلق والخوف للناس في ظل أزمة فيروس كورونا المستجد.

وأعلنت وزارة الصحة المصرية أمس الاثنين تسجيل 149 إصابة جديدة، وهو الرقم الأكبر منذ بدء انتشار الفيروس في البلاد، ليبلغ إجمالي العدد 1322إصابة، بينها 259 حالة تعافت وخرجت من مستشفى العزل، و85 حالة وفاة.

وخلال الأيام القليلة الماضية اتجهت الحكومة المصرية نحو التمهيد لقرارات أكثر قسوة مما تم من حظر للتجول ليلا أو إغلاق الأسواق والمحلات التجارية ودور العبادة، كما حذر وزير الدولة للإعلام أن بلاده قد تطبق حظر التجول الكامل نهاية الأسبوع الجاري.

كما نشرت مواقع محلية أخبارا عن قرار حكومي بحظر تصدير "أكياس حفظ الجثث" و17 صنفا طبيا ووقائيا آخر، بينما تناولت مواقع أخرى خبرا عن دراسة إصدار فتوى شرعية بشأن صيام شهر رمضان.

ورأى ممثل منظمة الصحة العالمية في مصر جون جبور أن القاهرة تتمتع بإجراءات استجابة قوية في مواجهة أزمة كورونا خلال الفترة الراهنة، مؤكدا أن الحكومة حريصة على سلامة مواطنيها فيما تتخذه من إجراءات.

ومع الإشارة إلى أهمية الإرشادات الحكومية، طالب جبور -في تصريحات تلفزيونية- المجتمع المصري بالتضامن والتحلي بالمسؤولية لمواجهة الأزمة، خاصة فيما يتعلق بالبقاء في المنزل والتزام الإرشادات الصحية.

المصدر : روسيا اليوم