الجمعة 03 أبريل 2020 08:44 م بتوقيت القدس المحتلة

محافظ نابلس يعلن تسجيل اصابتين بفيروس كورونا

محافظ نابلس يعلن تسجيل اصابتين بفيروس كورونا

رام الله الاخباري : 

اعلن محافظ نابلس اليوم عن تسجيل اصابتين  لعامليْن من بلدة قصرة جنب شرق نابلس  من عمال مصنع  "عطروت" وبحسب بيان المحافظة الذي نشر على موقع

فيسبوك فانهم  أبلغوا الطب الوقائي بعدما وصلوا مع 17 عاملًا من البلدة لمنازلهم وبحسب البيان فان وزارة الصحة الفلسطينية أرسلت طواقمها  لأخذ عينات منهم، وخرجت النتيجة ايجابية لإثنين منهم رقم 172، 173.

كما أكدت محافظة نابلس بأنّ إجراءات نقل العامليْن المصابيْن إلى مركز الحجر تتم الآن، وهنالك إجراءات أخرى تتم كذلك لأخذ عينات مستعجلة للمخالطين المحتملين لهم من البلدة ومن ذويهم.

وكما أفادت المحافظة فان  اللواء ابراهيم رمضان محافظ نابلس  يدرس الآن مع خلية الأزمة ووزارة الصحة طبيعة الإجراءات التي ستتخذ في بلدة قصرة لمحاصرة تفشي الفيروس واتخاذ ما يلزم.

كما واهاب المحافظ بالأخوة المواطنيبن وبناء على هذه التطورات الالتزام بالحجر المنزلي وأخذ تعليمات الجهات الرسمية على محمل الجد، والإبلاغ عن أي حالة محتملة لعمال

مخالطين لمصابين، كما وسيتم اتخاذ إجراءات مشددة على الأرض متعلقة بتقييد حركة المواطنين أكثر فأكثر في جميع أنحاء محافظة نابلس حرصًا على سلامتكم وسلامة عائلاتكم.

ارتفاع الاصابات في فلسطين الى 193 حالة 

وأعلن رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، مساء اليوم الجمعة، عن تسجيل 22 إصابة جديدة بفيروس كورونا في فلسطين، مما يرفع العدد الإجمالي للاصابات إلى 193.

وقال اشتية في مؤتمر صحفي مساء اليوم: "إن معظم الإصابات الجديدة بفيروس كورونا المستجد في الأسبوع الأخير هي من العمال العائدين من أراضي الداخل المحتل، حيث أنه سجل من مصنع واحد فقط أكثر من 41 حالة حتى الآن ما يرفع عدد الإصابات إلى 193 إصابة".

وأوضح أن الأسبوعين القادمين سيكونان من أصعب الأوقات من ناحية السيطرة على الفيروس التاجي بسبب عودة العمال من إسرائيل مع بدء عيد الفصح اليهودي، مشيرا إلى أن 45 ألف عامل سيعودون الأسبوعين القادمين.

وأضاف: "طالبنا من اسرائيل اجراء الفحوصات للعمال أو أن يتم ارسالهم على دفعات، بحيث تتمكن وزارة الصحة من اجراء الفحوصات"، مطالبا جميع العمال التزام بيوتهم لمدة 14 يوما ضمن برنامج الحجر الصحي.

وقرر اشتية باستمرار إغلاق معابر فلسطين والجامعات والمدارس حتى اشعار آخر، مبينا أن الحكومة تعمل جاهدة لترتيب عودة العمال مع الجانب الإسرائيلي ليتم بشكل منظم.

وشدد على أن الحكومة تعمل ليل نهار على توصيل المعدات الخاصة بالفحص بشأن الفيروس، مشيرا إلى أن الوزارة بفحص عشوائي للقرى المحاذية لحدود 1967.

وشدد رئيس الوزراء على ضرورة الحجر الصحي الاجباري للعمال، متوعدا "مهربي العمال" بأنهم سيكونون تحت طائلة القانون.

وأشار اشتية إلى أن الحكومة تتواصل مع منظمة الصحة العالمية والمانحين والمنظمات الدولية لمتابعة الوباء الدولي، مبينا أن العالم أشاد بالإجراءات الفلسطينية.

وتابع: " الصحة العالمية قالت ان الاجراءات الفلسطينية هي الاولى في العالم، ولدينا لجنة طبية مشتركة مع اسرائيل والعالم أشاد بإجرائتنا بشأن كورونا".

كما لفت اشتية إلى اللجنة الصحية العليا ولجنة الأوبئة لمتابعة خرائط انتشار الفايروس، مؤكدا أن الحكومة تعمل وفق توجيهاتهم.

 

المصدر : رام الله الاخباري