الإثنين 30 مارس 2020 09:03 م بتوقيت القدس المحتلة

في ذكرى الأرض..هنية: فلسطين من البحر إلى النهر

في ذكرى الأرض..هنية: فلسطين من البحر إلى النهر

رام الله الاخباري:

جدد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس اسماعيل هنية، اليوم الاثنين، التأكيد على أن فلسطين كلها من النهر إلى البحر، ومن رأس الناقورة إلى أم الرشراش، هي أرض واحدة غير قابلة للتجزئة ولا للبيع أو المساومة.

وقال هنية في كلمة له، في ذكرى يوم الأرض الذي يصادف اليوم، 30 آذار مارس: إن "هذه الذكرى تذكرنا أن صفقة ترمب ومحاولاته البائسة لمنح شرعية زائفة لهذا المحتل البغيض على أي جزء من أرضنا لن تجدي نفعًا، ولن تثني شعبنا عن مواصلة طريقه ونضاله المشروع لاستعادة كامل حقوقه".

وأضاف هنية: "شعبنا سيبقى موحدًا مهما حاولوا أن يفرقوا ويقسموا ويقطعوا أوصال الجغرافيا، فالإنسان الفلسطيني يعرف اتجاهه في كل مكان، ووجهته الدائمة نحو الأرض والوطن والمقدسات، ولا فرق في ذلك بين مَن يعيشون في الأراضي المحتلة عام ١٩٤٨، وبين مَن يرابطون في القدس والأقصى، وبين مَن يعيشون في الضفة، أو في قطاع غزة المحاصر".

وتابع: "لا فرقَ بين كل هؤلاء وبين مَن يرابطون في مخيمات الصمود في لبنان والأردن وسوريا، ومَن انتشروا في الشتات في كل بقاع الأرض، فالبوصلة ستبقى تتجه نحو فلسطين التي نعرفها جميعًا، ونتمسك بها، ونبذل الغالي والنفيس في سبيل تحريرها ورفعتها وعزتها".

وجدد هنية تمسك حماس بحقوق الشعب الفلسطيني، وداعمة لنضاله بكل أشكاله من أجل العودة والتحرير وإقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة كاملة السيادة، مبينا أن ساعة النصر باتت قريبة، وأن نهاية هذا الاحتلال المجرم قد أزفت.