الإثنين 30 مارس 2020 11:55 ص بتوقيت القدس المحتلة

شاهد ..كورونا يجعل من هواء المدن الأوروبية اكثر نقاءا

شاهد ..كورونا يجعل من هواء المدن الأوروبية اكثر نقاءا

رام الله الاخباري : 

كشفت صور نشرتها وكالة الفضاء الأوروبية، الاثنين، تراجع تلوث الهواء في كل المدن الأوروبية، إثر الحجر الصحي المفروض لمكافحة انتشار وباء كورونا. إلا ان مراقبين، يرون ان قاطني المدن "لا يزالون الأكثر عرضة لمخاطر الجائحة".

وأظهرت الصور الملتقطة عبر القمر الصناعي سنتينل-5، حللها "المركز الأوربي للصحة العامة"، تراجع متوسط مستويات ثاني أكسيد النيتروجين الضار في مدن من بينها بروكسل، وباريس، ومدريد، وميلانو، وفرانكفورت بين 5 و25 مارس الجاري مقارنة مع الفترة ذاتها في العام الماضي.



91520383_2365288107094602_4771308718501396480_o

مقارنة قبل وبعد لمستويات ثاني أكسيد النيتروجين الضار في مدن أوروبية

ويتزامن هذا مع الإغلاق في الكثير من الدول الأوروبية التي قيدت النقل على الطرق، الذي يعد أكبر مصدر للنيتروجين، وأبطأت انبعاثات غازات المصانع.

وتبين الصور أيضا، تغير كثافة ثاني أكسيد النيتروجين الذي يمكن أن يسبب مشاكل في الجهاز التنفسي والسرطان.

91717633_2365288840427862_4065242904224858112_o

مقارنة قبل وبعد لمستويات ثاني أكسيد النيتروجين الضار في مدن أوروبية

وحسب "رويترز"، أظهرت بيانات صادرة عن وكالة البيئة الأوروبية اتجاهاً مماثلاً بين من 16 و 22 مارس الجاري

 بعد تراجع متوسط مستويات ثاني أكسيد النيتروجين في مدريد بـ 56% بعلى أساس أسبوعي بعد حظر الحكومة الإسبانية السفر غير الضروري في 14 مارس

91904497_2365289740427772_8893962021075156992_o

ويرى المركز الأوروبي للصحة العامة، إن الذين يعيشون في مدن ملوثة ربما يكونون أكثر عرضة لخطر الإصابة بفيروس كورونا الجديد، لأن التعرض لفترة طويلة لهواء ملوث يمكن أن يضعف الجهاز المناعي، ما يزيد صعوبة مكافحة العدوى.

وتلوث الهواء، بحسب المركز، يسبب حوالي 400 ألف حالة وفاة مبكرة كل عام في أوروبا.