الخميس 13 فبراير 2020 02:02 م بتوقيت القدس المحتلة

ليبرمان يهاجم نتنياهو واعضاء الليكود يصفونه "بالكابوس "

ليبرمان يهاجم نتنياهو واعضاء الليكود يصفونه "بالكابوس "

رام الله الاخباري : 

هاجم زعيم حزب "إسرائيل بيتنا" أفيغدور ليبرمان بشدة رئيس حزب "الليكود" بنيامين نتنياهو، رغم انتمائهما إلى معسكر اليمين المتشدد، كما لم يستبعد انضمامه إلى حكومة تضم أحزابا يسارية.

وقال ليبرمان في حديث إذاعي صباح الخميس، كما نقلت "روسيا اليوم"، إن نصف نشطاء "الليكود" يحلمون بانتخاب رئيس جديد لحزبهم مكان نتنياهو المنافس على رئاسة الحكومة، مشيرا إلى أنهم "يحلمون باليوم الذي ينتهي فيه هذا الكابوس".

ويختلف ليبرمان مع معسكر اليمين الإسرائيلي المعادي للفلسطينيين في قضية واحدة، وهي علمانيته، ورفضه ميل هذا المعسكر للتدين.

وأوضح ليبرمان أنه لا مانع لديه من الانضمام إلى حكومة تضم تحالف أحزاب اليسار الإسرائيلي "العمل-غيشر-ميرتس"، "إذا كانت الخطوط العريضة لتلك الحكومة مناسبة لي"، حسب قوله.

وأثارت هذه التصريحات غضب معسكر اليمين الإسرائيلي. وتشير استطلاعات الرأي إلى أن انتقال ليبرمان من معسكر اليمين إلى اليسار-الوسط، لن يسعف الأخير، ولن يساعده في الحصول على عدد المقاعد المطلوبة في الكنيست لتشكيل الحكومة، تماما كما هو الحال في معسكر اليمين.

وعلق نتنياهو على حديث ليبرمان بالقول، إن الحكومة التي قد تجمعه بتحالف أحزاب اليسار، "لا يمكن أن تتشكل دون دعم القائمة المشتركة"، وهي تحالف الأحزاب العربية في الكنيست.

من جانبه، قال تحالف "يمينا" المؤلف من أحزاب اليمين، إن "ليبرمان تماما كما المعارضة، يريد إيقاف الصهيونية المتدينة".

والشهر الماضي، دعا ليبرمان إلى طرح مشروع قانون خاص بضم غور الأردن في الكنيست للتصويت عليه في أسرع وقت، كما تعهد بحل "العقدة السياسية" في إسرائيل عبر الانتخابات التي ستجري في 2 مارس المقبل، ومنع حصول انتخابات رابعة.