الإثنين 13 يناير 2020 11:22 م بتوقيت القدس المحتلة

اصابات في هجوم لداعش على منفذ حدودي بين سوريا والعراق

اصابات في هجوم لداعش على منفذ حدودي بين سوريا والعراق

رام الله الاخباري : 

أصيب ضابط، وثلاثة من قوات حرس الحدود العراقية، مساء اليوم الإثنين، إثر هجوم شنته عناصر من تنظيم "داعش" الإرهابي، في منفذ حدودي مع سوريا.

وأفادت خلية الإعلام الأمني العراقي، في بيان لها  بأن عناصر من تنظيم "داعش" الإرهابي، تعرضوا لنقطة لقوات حرس الحدود شمال منفذ

الوليد الحدودي البري، مع سوريا، غربي الأنبار، غرب البلاد، ما أسفر عن جرح ضابط، وإصابة ثلاثة من المنتسبين.  

ويقع منفذ الوليد الحدودي البري مع سوريا، في قضاء القائم، غربي الأنبار المحافظة التي تشكل وحدها ثلث مساحة العراق، غربا.

وشهد العراق، في الآونة الأخيرة، هجمات إرهابية استهدفت القوات الأمنية، والحشد الشعبي، في مناطق متفرقة، شمالي العاصمة بغداد، منها تعرض عناصر من تنظيم

"داعش" لنقطة تابعة لشرطة حماية نفط بيجي في خط السحل، شمالي محافظة صلاح الدين، شمالي البلاد، الأحد 22 ديسمبر الماضي، ما أسفر عن مقتل أربعة من الشرطة، وإصابة ضابط بإنفجار عبوة ناسفة في بيجي.

كما نفذ "داعش" الإرهابي، هجومين انتحاريين، في ديسمبر الماضي، واستهدف بهما، اللواء 313 التابع للحشد الشعبي في مدينة سامراء بمحافظة صلاح الدين، شمال البلاد.

وأعلن العراق، في ديسمبر/ كانون الأول 2017، تحرير كامل أراضيه من قبضة تنظيم "داعش" الإرهابي، بعد نحو 3 سنوات ونصف من المواجهات مع التنظيم الإرهابي الذي احتل نحو ثلث البلاد في حينها.