الأحد 27 أكتوبر 2019 07:29 م بتوقيت القدس المحتلة

24 يوما أنقذت قاتل "شهيد الشهامة" في مصر من حبل المشنقة

24 يوما أنقذت قاتل "شهيد الشهامة" في مصر من حبل المشنقة

رام الله الاخباري:

أنقذت 24 يوما الشاب محمد أشرف راجح، المتهم الرئيسي بقضية "شهيد الشهامة" في مصر، من حكم الإعدام، حيث أنه لن يحاكم أمام الجنايات، لأنه يحتاج 24 يوما فقط ليكمل سن الـ18.

ونقلت وسائل الاعلام المصرية، عن محامو المجني عليه محمود البنا، قولهم إن سن المتهم الأول محمد أشرف راجح وقت وقوع الجريمة أقل من 18 سنة، حيث أنه من مواليد 11/11/2001، وبذلك تستمر محاكمته أمام محاكم الطفل، ولا يتحول للجنايات، لأنه يبلغ من العمر 17 عاما و11 شهرا و6 أيام، - أي يفصله عن بلوغ سن 18 عاما 24 يوما.

وبحسب "بوابة الأهرام"، فإن المحامون أكدوا أن لجنة الطب الشرعي بالمنوفية كشفت أمام المحكمة أن سبب الوفاة هو طعنة في الفخذ الأيسر، الأمر الذي أدى إلى انقطاع الشرايين الواصلة إلى القلب مما أدى إلى الوفاة.

وكانت نيابة تلا بمحافظة المنوفية قد قررت حبس كلا من (مصطفى محمد مصطفى- 17 سنة) و(محمد أشرف راجح- 18 سنة) و(إسلام عاطف- 17 سنة)، و(إسلام إسماعيل) لقيامهم بقتل الطالب محمود البنا-طالب بالصف الثاني الثانوي)

 وذلك لاعتراضه على قيام أحدهم، بتعنيف فتاة ومعاكستها في الشارع، فاصطحب المتهم أصدقاءه وعقدوا العزم على الانتقام من المجني عليه وقتلوه في وضح النهار وتركوه غارقا في دمائه وفروا هاربين.

المصدر : روسيا اليوم