الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 06:56 م بتوقيت القدس المحتلة

دولة جديدة تقرر فتح ممثلية لها في رام الله

دولة جديدة تقرر فتح ممثلية لها في رام الله

رام الله الاخباري:

أبلغ وزير خارجية صربيا ايفسيتا داتشيتش، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية عزام الأحمد، أن بلاده ستفتتح قريبا ممثلية لها في رام الله، مؤكدا دعمه الثابت لإحلال السلام الدائم والعادل للصراع الفلسطيني الإسرائيلي، في إطار قرارات الشرعية الدولية وحل الدولتين.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمع الأحمد والوزير داتشيتش، اليوم الثلاثاء، في العاصمة الصربية بلغراد، حيث جرى مناقشة العلاقات الفلسطينية الصربية وسبل تعزيزها في إطار الصداقة التاريخية التي تربط شعبي البلدين الصديقين.

وأطلع الأحمد، الوزير داتشتيش على آخر التطورات السياسية المتعلقة بالقضية الفلسطينية، في ظل تصعيد الاحتلال الإسرائيلي من أعمال القمع والتوسع الاستيطاني، خاصة في القدس الشرقية عاصمة الدولة الفلسطينية، وسياسة هدم المنازل، ومصادرة الأراضي التي تنتهجها حكومة الاحتلال الإسرائيلي وتنكرها لميثاق الأمم المتحدة وقرارات الشرعية الدولية.

بدوره، أكد وزير خارجية صربيا موقف بلاده الثابت من الاعتراف بالدولة الفلسطينية منذ عام 1989، الذي يعد امتدادا للعلاقات الثنائية التي بدأت منذ بداية السبعينيات، ودعم صربيا لنضال الشعب لفلسطيني وحقه في تقرير مصيره.

كما اتفق الجانبان على استمرارية التنسيق والتعاون بينهما في كافة المحافل الدولية.

وحضر الاجتماع إلى جانب الأحمد، كل من: قيس عبد الكريم، وإبراهيم خريشة ممثل فلسطين وسفيرها في جنيف، وسفير دولة فلسطين لدى صربيا محمد نبهان، وعدد من مسؤولي وزارة الخارجية الصربية.