الخميس 19 سبتمبر 2019 09:17 م بتوقيت القدس المحتلة

السنوار : نبذل جهودا لتحقيق الوحدة الوطنية والمصالحة

السنوار : نبذل جهودا لتحقيق الوحدة الوطنية والمصالحة

رام الله الاخباري : 

تسلم قائد حركة "حماس" في قطاع غزة يحيى السنوار، من وفد يضم عددًا من قادة الفصائل الوطنية والإسلامية الفلسطينية الرؤية الوطنية لتحقيق الوحدة وإنهاء الانقسام خلال لقاء جمعهم في مكتبه اليوم الخميس.

وعبّر السنوار في بيان له، عن شكره وتقديره لقادة الفصائل لحرصهم على تحقيق الوحدة الوطنية، مؤكداً أن الحركة تدعم كل جهد يُبذل من أجل تحقيق الوحدة الوطنية لما فيها من مصلحة لشعبنا وقضيتنا.

وأبلغ الفصائل بأن الحركة ستسلمهم الرد وتعلن موقفها من الرؤية المقدمة خلال الأيام القليلة القادمة.

وكانت 8 فصائل فلسطينية أعلنت اليوم الخميس عن طرح مبادرة جديدة من شأنها إعادة الحياة لمسار المصالحة بهدف تحقيقها وإنهاء الانقسام.

وقالت تلك الفصائل في بيان صحفي "بعد مشاورات وطنية مكثفة، تقدم ثمانية من فصائل العمل الوطني والاسلامي رؤية وطنية لتحقيق الوحدة وإنهاء الانقسام، استناداً لاتفاقيات المصالحة الوطنية السابقة في القاهرة وبيروت".

وأشارت إلى أن الرؤية الجديدة تضمن جدولاً زمنياً للبدء في إنجاز الاتفاق، وذلك تقاطعاً مع الجهود المشكورة من الأشقاء في مصر والذين أكدوا لنا أنهم سيستأنفون جهود المصالحة خلال الأسابيع القادمة،

وعبرت عن أملها أن تُشكّل هذه الرؤية الوطنية الصادرة عن القوى الثمانية نقطة ارتكاز تساهم في وضع حد للانقسام.

وأكدت القوى الثمانية بأنها وجهت نسخاً من الرؤية الوطنية إلى مصر ومن خلال الوزير عباس كامل وجامعة الدول العربية عبر الأمين العام أحمد أبو الغيط، وإلى الرئيس أبو مازن رئيس اللجنة المركزية لحركة فتح، وإلى إسماعيل هنيئة رئيس المكتب السياسي لحركة حماس.

ودعت إلى أوسع حالة التفاف شعبي وفصائلي ومؤسساتي مع هذه الرؤية، كخطوة هامة على طريق إنجاز المصالحة وإنهاء الانقسام إلى الأبد، باعتبار الوحدة الوطنية ضرورية من أجل إعادة ترتيب البيت الفلسطيني، وصوغ الاستراتيجية الوطنية لمواجهة الاحتلال، والمخططات التصفوية التي تستهدف قضيتنا الوطنية.

يذكر أن الفصائل الثمانية هي: (حركة الجهاد الإسلامي، الجبهة الشعبية، الجبهة الديمقراطية، حزب الشعب، حركة المبادرة الوطنية، الاحاد الديمقراطي "فدا"، الجبهة الشعبية القيادة العامة، طلاء حزب التحرير الشعبية "الصاعقة").