الأربعاء 11 سبتمبر 2019 06:07 م بتوقيت القدس المحتلة

واشنطن تصف المقاومين في غزة "بالارهابيين المسلمين المتطرفين "

واشنطن تصف المقاومين في غزة "بالارهابيين المسلمين المتطرفين "

رام الله الاخباري:

زعم سفير الولايات المتحدة لدى "إسرائيل" ديفيد فريدمان، اليوم الأربعاء، أن ما وصفه بـ"التطرف" الإسلامي الراديكالي الذي هاجم برجي التجارة العالميين عام 2001 مازال حتى الان في قطاع غزة.

وقال في كلمته خلال حفل تذكاري لضحايا هجمــات 11 سبتمبر: "نفس "الإرهــاب" الإســلامي الراديكالي الذي كان في عام 2001، رأيناه بالأمس عندما أجبرت صواريخ حمــاس رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على التنحي عن المنصة".

وأظهرت مقاطع فيديو، مساء أمس الثلاثاء، هروب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، من تجمع انتخابي لحزب "الليكود" بمستوطنة "أسدود" في غلاف غزة، حين دوت صافرات الإنذار إثر تعرضها لسقوط صواريخ فلسطينية.

ونشرت قناة 13 العبرية على صفحتها عبر "تويتر" لحظة خروج نتنياهو من القاعة التي كان يلقي فيها كلمة بمستوطنة أسدود.

واعترضت القبة الحديدية عددا من الصواريخ التي اطلقت من قطاع غزة مساء الثلاثاء، في الوقت الذي كان يلقي فيه نتنياهو كلمة في فعالية انتخابية في عسقلان، مما اضطره لقطع كلمته وتم إنزاله عن المنصة فورا.