الثلاثاء 13 أغسطس 2019 12:53 م بتوقيت القدس المحتلة

خطوات لتجنب الوقوع بفخ "التذاكر المخفضة"

خطوات لتجنب الوقوع بفخ "التذاكر المخفضة"

رام الله الاخباري:

تسلط قناة "سكاي نيوز" الضوء على وقوع الكثيرين من الأشخاص ضحايا أسعار "تذاكر مخفضة" للطيران، قد تكون أقرب للخيال منها للحقيقة، وتحمل عوائق "خفية" كثيرة.

وقالت القناة في تقريرها إلى أن السبب وراء هذه الأسعار المخفضة يعود لحيل تتبعها بعض شركات الطيران، وتكمن في إزالتها لخدمات كانت تقدمها للركاب بالمجان في السابق، فيما تتبنى بعض الشركات حيلا أخرى يتوجب على المسافرين معرفتها، وكيفية التعامل معها.

وأشارت إلى أن شركات الطيران الأوروبية ضلت مهيمنة على قطاع الرحلات الجوية المخفضة، والتي كانت تمتاز بسعر زهيد للرحلة، فمثلا تذكرة السفر من العاصمة البريطانية لندن إلى مدينة برشلونة الإسبانية، قد لا تتجاوز 30 دولارا، بشرط أن تحمل حقيبة سفر صغيرة لا يتجاوز وزنها الـ10 كيلوغرامات.

وذكرت أن أغلب خطوط الطيران دخلت على خط الحقائب ذات الوزن المحدود، وبدأت أولا في تقليل عدد الأمتعة المسموح بها، من حقيبتين إلى حقيبة واحدة، ومن ثم تطور الأسلوب بحيث لا يتجاوز عدد الأمتعة حقيبة واحدة لا يتخطى وزنها 10 كيلوغرامات، في الرحلة الواحدة.

ولفتت القناة إلى أنه يكمن الحل لهذه المشكلة بالتدقيق في خانة الأمتعة المسموح بها في تذكرتك، والتأكد من عدم وجود كلمة "NIL" والتي تعني غير مسموح.

ومن الحيل الأخرى، هي مكان المقعد في الطائرة، حيث يظل المقعد المجاور للنافذة هو الأفضل، خصوصا الخصوصية التي قد لا تتاح لك من خلال مقعدي الوسط والممر.

وتابعت القناة "ويمكن حجز "مقعد النافذة" بسعر مخفض، بالرغم من أنه الأعلى سعرا في الرحلات، من خلال حجز التذكرة إلكترونيا، لأقل المقاعد تكلفة، ثم الذهاب للصالة مبكرا وإكمال إجراءات تأكيد الحجز من موظف التذاكر، وطلب تغيير المقعد للحصول على آخر بجوار النافذة، وحتما إن كانت الطائرة غير ممتلئة ستتمكن من الحصول على مقعد مميز".

وبحسب "سكاي نيوز"، فإن العديد من شركات الطيران أزالت ميزة تقديم الوجبات الغذائية مجانا أثناء الرحلة لأسباب كثيرة، أولها خفض النفقات، وثانيا لأنه في أغلب الأحيان يستغني بعض الركاب عن وجباتهم الغذائية طواعية مما يتسبب في هدر الطعام.

ونتيجة لذلك، حولت شركات الطيران وجباتها الغذائية من مجانية إلى مدفوعة الأجر.

وأكدت القناة في تقريرها أنه ولكي لا تقع في هذا الفخ يمكنك التحقق إذا كانت الوجبة المقدمة مجانا على متن الطائرة أم لا، وإن لم تكن مجانية، تبضع قبل الرحلة إما من المطار أو من أقرب متجر لمنزلك.

ودعا التقرير إلى شراء سوائل مثل المياه آو العصائر بعد اجتيازك لحاجز التفتيش الأمني، كي لا تضطر لإلقائها.

المصدر : سكاي نيوز