الجمعة 19 يوليو 2019 11:38 ص بتوقيت القدس المحتلة

فرنسا تتأهب امنياً تحسباً لاحتفالات الجزائريين

فرنسا تتأهب امنياً تحسباً لاحتفالات الجزائريين

قررت الشرطة الفرنسية، الخميس، تجنيد أكثر من 2500 رجل أمن لتأمين المباني والممتلكات على طول شارع الشانزيليزيه وسط العاصمة باريس تحسبا لاحتفالات الجزائريين المقيمين في فرنسا في حالة فوز فريقهم بكأس الأمم الإفريقية.

ونقلت محطة "أل سي إي" الإخبارية، عن عميد شرطة باريس ديديه لالمون، قوله إنه سيكون هناك عدد آخر من رجال الشرطة لتأمين الأحياء التي تعرف تواجدا مكثفا للجالية الجزائرية مثل "بارباس" وسان سين دونيز".

وطالب لالمون من الجزائريين التحلي بروح المسؤولية خلال الاحتفالات والحرص عل تمثيل بلادهم أحسن تمثيل وعدم الانسياق وراء المخربين.

كما قررت الشرطة الفرنسية حشد مئات رجال الأمن ليلة الجمعة مباشرة في مرسيليا حيث أكبر تجمع للجالية الجزائرية في فرنسا، فيما جندت مصالح محافظة مرسيليا نحو 360 عون للحماية المدنية وأكثر من مئة سيارة إسعاف لتأمين سلامة الشباب والعائلات خلال سهرة الجمعة.

يذكر أن تاريخ 14 يوليو يصادف ذكرى اليوم الوطني في فرنسا، وخلال احتفالات الجزائريين، استنكر فرنسيون رفع راية أخرى غير رايتهم الوطنية في عيدهم الوطني.

كما اعتقلت السلطات الفرنسية في ذات اليوم أكثر من 282 شابا في مختلف ولايات فرنسا، على خلفية أحداث شغب حدثت بالموازاة مع احتفالات الجالية الجزائرية المقيمة في فرنسا بتأهل "الخضر" إلى النهائي، بعد 29 سنة عن آخر نهائي خاضه "محاربو الصحراء".

يذكر أن نجم المنتخب الجزائري رياض محرز، والناخب جمال بلماضي، وجها رسالة إلى الجزائريين طالبوهم فيها بضرورة الاحتفال بطريقة حضارية وتمثيل بلادهم أحسن تمثيل في فرنسا وغيرها.

المصدر : الحرة