الأربعاء 17 يوليو 2019 08:37 م بتوقيت القدس المحتلة

روسيا تتهم اميركا بنشر المزيد من المجندين في سوريا

روسيا تتهم اميركا بنشر المزيد من المجندين في سوريا

اتهمت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الأربعاء، واشنطن بزيادة عدد مجندي الشركات العسكرية الخاصة في المناطق الشمالية من سوريا، في ظل تقليص عدد قواتها العسكرية هناك.

ووفقا للمتحدثة الرسمية باسم الوزارة، ماريا زاخاروفا، فإن قيادة القوات المسلحة الأمريكية، تتصرف بشكل غريب، فهي تزيد من عدد مجندي الشركات العسكرية الخاصة في الشمال والشمال الشرقي من سوريا، فيما تزعم أنها نقلص عدد وحداتها العسكرية.

وأضافت خلال مؤتمر صحفي "عدد مجندي الشركات العسكرية الخاصة في سوريا يتجاوز الـ4 آلاف شخص، وفي النصف الثاني من شهر يونيو الماضي، وصل 540 شخصًا إلى سوريا، بما في ذلك و 70 ممثلاً من هيئة قيادة ومدربين".

وأشارت زاخاروفا أن الشركات العسكرية الخاصة تهدف لتدريب القوات القتالية الموالية لواشنطن في سوريا، وكذلك رجال أمن منشآت البنية التحتية للنفط والغاز وتوفير الحماية لها.

يذكر أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، كان قد أعلن في 19 كانون الأول/ ديسمبر الماضي، بدء انسحاب القوات الأميركية من سوريا وعودتها إلى الولايات المتحدة.

كما أكد قائد القيادة المركزية الأمريكية، الجنرال جوزيف فوتيل، في الـ11 من شهر شباط/فبراير الماضي، أن تبدأ واشنطن خلال أسابيع سحب قواتها البرية من سوريا تنفيذاً لأمر الرئيس دونالد ترامب.

المصدر : سبوتنيك