الأحد 23 يونيو 2019 12:00 م بتوقيت القدس المحتلة

مدهش ..5 فواكه سحرية لعلاج الصلع

مدهش ..5 فواكه سحرية لعلاج الصلع

أعلن الخبير في تساقط الشعر الدكتور بشار بزرة، مؤسس عيادة مركز "بيوند ميد" في كنسينغتون" في لندن، عن 5 أنواع من الفواكه قد يؤدي تناولها إلى علاج الصلع إلى الأبد.

وأوضح في تقرير نشره، أن السبب الأكثر شيوعًا لتساقط الشعر سواء للذكور أو الإناث يعود لأسباب وراثية، إلا أن هناك أنواعًا أخرى من تساقط الشعر كتلك التي تسببها حالة فروة الرأس غير الصحية، يمكن الوقاية منها بشكل أكبر من خلال تناول تلك الفواكه، وفق موقع "سبوتنيك" الروسي.

وأضاف برزة، أنه كلما كان نظام الفرد أكثر صحية ومثالية، فإنه من الممكن أن يلعب دورًا حقيقيًا في الحفاظ على الشعر وفروة الرأس بحالة جيدة، حسب ما ورد في صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وقال، إن "الكولاجين" هو البروتين الأكثر وفرة في الجسم، ولا يعد فقط واحدة من لبنات بناء الشعر، إنما يساهم في الحفاظ على الأدمة، وهي إحدى طبقات الجلد وتقع مباشرة تحت البشرة وتتألف من نسيج ضام يحمل الأوعية الدموية والليمفاوية التي تغذي الجلد كما يحمل أعصاب الجلد وتشكل طبقة الأدمة السمك الرئيسي للجلد.

كما وأوضح، أن الجسم ينتج "الكولاجين" من خلال الجمع بين بعض الأحماض الأمينية، التي توجد عادة في الأطعمة مثل اللحم البقري والدجاج والسمك والفاصوليا والبيض ومنتجات الألبان.

إلا أن عملية إنتاج "الكولاجين" تتطلب أيضا "فيتامين سي" كمكون رئيسي، والذي هو متوافر في فاكهة البابايا، إذ أن كل ثمرة منها تضم 235 ملليغراما منهـا، وهو أكثر من ضعف الكمية المتوافرة في ثمرة البرتقالة الواحدة، كما أنها غنية بالبوتاسيوم، المرتبط نقصه بفقدان الشعر وسقوطه.

وفيما يتعلق بفاكهة الأناناس، فهي تحتوي على مضادات الأكسدة، مثل الفلافونويدات والأحماض الفينولية، التي تحارب الجذور الحرة، وتلحق الضرر ببصيلات الشعر، ويكون كبار السن عرضة للإصابة بشكل خاص، بالإضافة إلى فيتامين سيC والمنغنيز وفيتامين ب 6.

وأوضح الدكتور بزرة، أنه للحفاظ على رأس صحي من الشعر، لابد من الضروري أن تحتوي فروة الرأس على رطوبة كافية، وما يعزز هذا هو وجود غدد زيتية تنتج الزهم، وهو زيت طبيعي، وفي حال نقصانه، فإن فروة الرأس ستعاني، وهنا يلعب الخوخ دوره، بتوفير ذلك الزهم، بفضل أنه غني بفيتامينات سي وأ، لذلك فهو مرطب طبيعي ورائع.

يحتوي الكيوي على مستويات جيدة من فيتامين أ وفيتامين هـ وفيتامين ك ومضادات الأكسدة الفلافونويدية مثل بيتا كاروتين ولوتين وزانثين، كذلك يحتوي على فيتامين سي وجو جيد لإنتاج مادة "الكولاجين"، وكذلك أحماس "أوميغا 3" الدهنية التي توفر الرطوبة للشعر.

وفيما يتعلق بفاكهة الكيوي، فهي أيضًا غنية بالمعادن، مثل الزنك والمغنيسيوم والفوسفور، والتي تساعد على تعزيز الدورة الدموية المناسبة في فروة الرأس، وبالتالي تقوية الشعر من الجذور.

وبخلاف هذا، فإن الكيوي غني بالنحاس، الذي من الممكن أن يساعد الشعر في الحفاظ على لونه الطبيعي والحفاظ على الشعر الرمادي في مكانه.

كما ويحتوي التفاح على فيتامينات أ  وب وسي، وكلها حيوية عندما يتعلق الأمر بالحفاظ على فروة رأس صحية ومنع قشرة الرأس، كما أنه مليء بمضادات الأكسدة للحفاظ على تلك الجذور الحرة بعيدا وتساعد على تجديد الخلايا، حيث استشهد دكتور بزرة، ببحث علمي، أجراه فريق ياباني في عام 2002، والذي يفيد أن التفاح يحتوي على بروسيانيدين B-2 ، وهو مركب يبدو أنه يساعد في نمو شعر جديد.

المصدر : سبوتنيك