السبت 28 أبريل 2018 03:23 م بتوقيت القدس المحتلة

الجيش اليمني يطلق عملية عسكرية لملاحقة مسلحي القاعدة في حضرموت

الجيش اليمني يطلق عملية عسكرية لملاحقة مسلحي القاعدة في حضرموت

أعلن الجيش اليمني اليوم السبت، إطلاق عملية عسكرية بدعم من التحالف العربي، لملاحقة مسلحي تنظيم القاعدة في المناطق الشمالية بمحافظة حضرموت شرقي البلاد.

جاء ذلك في بيان صادر عن الناطق باسم المنطقة العسكرية الثانية بمدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت، هشام الجابري وقال الجابري، إن العملية التي تنفذها قوات المنطقة الثانية بدعم من قوات التحالف العربي، تحمل اسم "الجبال السود"، في إشارة إلى الطبيعة الجبلية للمناطق المستهدفة.

وأضاف أن قوات الجيش اليمني نفذت انتشارا واسعا وكبيرا في المناطق الشمالية لمحافظة حضرموت في "الحيسر، وقارة الفرس، والضليعة ولبنه".وأشار أن "العملية جاءت عقب رصد تجمعات وتحركات لعناصر التنظيم الإرهابي في هذه المناطق، بعد أن لجأت إليها إثر تطهير مناطق ساحل حضرموت".

ولفت أن "التنظيم استخدم هذه المناطق ممرات لهم لتنفيذ أعمال إرهابية، آخرها عملية حجر الأخيرة (28 مارس / آذار الماضي وقتل فيها 10 جنود)".وتتزامن العملية مع الذكرى الثانية (24 أبريل / نيسان) لتحرير مدينة المكلا ومديريات ساحل حضرموت من تنظيم القاعدة الذي ظل يسيطر عليها أكثر من عام.

وتأتي العملية أيضا بعد حوالي شهرين ونصف شهر من عملية مماثلة شنتها قوات المنطقة العسكرية الثانية منتصف فبراير / شباط الماضي، نجحت خلالها في السيطرة على "وادي المسيني" أهم معاقل تنظيم "القاعدة" غربي مدينة المكلا.

ومنذ تحرير القوات الحكومية مدعومة بالتحالف العربي، مدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت في أبريل 2016، من مسلحي القاعدة، نشط التنظيم في المناطق الغربية الشمالية، وشن هجمات على قوات الجيش والأمن خصوصا في مديريتي دوعن والضليعة.

وتعد حضرموت كبرى محافظات اليمن مساحة، إذ تمثل ثلث مساحة البلاد، وتخضع لسيطرة الحكومة اليمنية، وتنقسم إداريا وعسكريا إلى منطقتين، هما مدن ساحل حضرموت (12 مديرية) وتنتشر بها قوات المنطقة العسكرية الثانية، أما المنطقة الثانية فهي مدن وادي وصحراء حضرموت (16 مديرية) وتوجد فيها قوات المنطقة العسكرية الأولى

 

المصدر : الاناضول